اغلاق

تجار السّوق يشكون همهم : ‘النصراويون يعزفون عن السوق للشراء من جنين ، يظنون انها أرخص‘

أيام صعبة تمرّ على التجار وأصحاب المحلات في سوق الناصرة القديم .. ذلك المكان الذي يصحب كل من يزوره في رحلة عبر الزمن ليعود به عقوداً إلى الوراء، فيعيش مرة
Loading the player...

 أخرى صوراً ومشاهد حية من ماضي الأجداد ، الذي يفوح عبقه بين جنبات السوق بكل ما يتضمنّه من قيم الأصالة والعراقة والحضارة والعادات والتقاليد ..

صمت كبير يُخيّم على المكان الذي تكدست بداخل دكاكينه الصغيرة البضائع ، بانتظار المشترين الذين عزفوا عن التسوق بين انحائه ، اذ يجمع اصحاب المصالح في السوق على " حالة ركود غير مسبوقة يشهدها السوق مع حلول شهر رمضان المبارك ". ويعزو التجار هذا الحال الى قيام المواطنين بالتوجه للشراء من اسواق مدينة جنين.  ولا يخفي الباعة قلقهم من هذا الواقع ، في وقت كانوا يعوّلون على هذا الموسم لبيع منتجاتهم وبضائعهم.

" الناس يتسوقون في جنين "
يصف محمد ابو رحال الحركة الشرائية في السوق بـ " شبه الميتّة " ، ويوضح قائلا :" ان اجواء السوق القديم لا شأن لها بشهر رمضان المبارك ، هذا هو الحال كما هو في الايام عادية في باقي ايام السنة . وفي الواقع ان السبب المباشر لهذا الركود هو غياب اهل البلد عن السوق القديم وعدم الاقبال على الشراء والتسوق فيه " .
وردا على سؤال اخر حول الاقبال الضعيف على السوق ، قال ابو رحال :" حسب رأيي درجة الحرارة لا تؤثر على قدوم الناس الى السوق  ، لان سوق الناصرة يعاني منذ عامين من هذا الواقع .  فلا زبائن يحضرون الى السوق ، في وقت يتوجه الناس الى جنين في الصيف تحت وطأة الحر الشديد ، وفي الشتاء تحت المطر ، لشراء اغراضهم ومستلزماتهم ، غير انهم ليسوا مستعدين للقدوم الى سوق الناصرة والشراء منه " .
ومضى ابو رحال قائلا بنبرة تنم عن ضيق :" الناس يتوجهون للشراء من جنين لان باعتقادهم اسعار جنين ارخص من اسعار الناصرة والسوق القديم ، ولكن هذا الاعتقاد خاطئ ، لان اسعار جنين مماثلة لاسعار السوق القديم " .

" فشل في التسويق "
وأردف ابو رحال قائلا في جانب اخر لهذه القضية :" هنالك فشل كامل في التسويق للسوق القديم ان كان على مستوى البلد وان كان من قبل اصحاب المصالح التجارية ، فيجب ان يكون هنالك اهتمام اكبر بهذه القضية ، ويجب استثمار المزيد من الجهد والتفكير للمساهمة بإعادة المشترين الى السوق القديم . هنالك مثل يقول " حسن السوق وليس حسن البضاعة " ، فالسوق القديم مجهز ومزين لشهر رمضان المبارك ، ولكن مع الاسف لا يوجد زبائن ولا حتى متجولين في السوق القديم ".
وختم ابو رحال قائلا حول مقترح لحل:" يجب على الناس ان تحضر الى السوق القديم وتشتري حاجياتها منه ، وعندها ستدب الحياة في ارجائه من جديد ".

" سوق الناصرة ميت "
يتفق عوني سليمان بالرأي مع المتحدث السابق ، فهو يلمس عزوف المتسوقين والتوجه للشراء من جنين .
يقول سليمان :"  في شهر رمضان لا يوجد اجواء في السوق القديم ، وسوق الناصرة ليس شبه ميت بل هو ميت من الناحية الفعلية ".
ومضى سليمان قائلا :" الناس تفضل الذهاب لشراء لوازمها من جنين لانهم يعتقدون بأن اسعار جنين ارخص من اسعار السوق القديم ، ولكن السوق اسعاره افضل من اسعار جنين ، ويكفي أن نسير في شوارع بلدتنا القديمة ونتنفس عراقة المكان وأصالته " .
وختم سليمان قائلا : " كل محاولات انعاش السوق باءت بالفشل ، والحل الوحيد برأيي هو تضافر الجهود بين تجار السوق والبلدية ، في سبيل العمل على احياء السوق من جديد واعادة الناس اليه ".

"السوق بحاجة الى عملية جراحية "
يُدلي محمد رحال " ابو الأنس " بدلوه قائلا : " سوق الناصرة حزين ويشكو الى الله ظلم الظالمين . السوق يعاني من ركود اقتصادي كبير جدا منذ سنوات . والمحاولات لانعاشه كمن يقدّم للمريض دواء مخدرا . السوق بحاجة الى عملية جراحية عن طريق تعاون التجار والناس والبلدية ووزارة السياحة والحكومة برمتها".
وأردف رحال قائلا ردا على سؤال :" حسب رأيي اسعار جنين لا تقلّ عن اسعار الناصرة ، والناس تذهب الى جنين ، وهي باتت غير مستعدة بتاتا للقدوم الى السوق القديم ، لانه لا يوجد مكان لوقوف السيارات ، حتى التجار لا يجدون مكانا لكي يركنوا به سياراتهم  ".




عوني سليمان


محمد ابو رحال


ابو الانس

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق