اغلاق

خلافاً للمعتقدات السائدة.. حيوانات تشاركنا الصوم، تعرفوا عليها

على رغم أنه قد يظن البعض أن الصيام فعل مرتبط بالإنسان فقط، فإن هناك كائنات أخرى كالحيوانات تصوم ولفترات طويلة يعجز عنها البشر قد تمتد لشهور عديدة،


صورة للتوضيح فقط تصوير: iStock-Sunil-Singh

ولعل ما يؤكد ذلك ما  كشف عنه الطبيب الأسترالي المرموق أليك بيرتون  حين أشار إلى أن الصيام ممارسة شائعة في عالم الحيوانات، وهي إما تكون لمواجهة ظروف طارئة (كالمرض أو الإصابة بجروح مثلاً) أو غريزية كما في حالات السُّبات (البيات) بنوعيه الشتوي والصيفي، أو حتى خلال فترة ما بعد المولد مباشرة. وفي ما يلي سوف نستعرض عليكم بعض الحيوانات التي تصوم وكيف تصوم ولماذا تصوم ومدة الصيام.

الأسود
يصوم ملك الغابة يوماً في الأسبوع من أجل تخليص أجسادهم من حمض البوليك الذي يأتي على خلفية تناولهم للحوم كثيراً، وهو معروف بأنه حمض سام ومضر لأجسامهم، ويأتي هذا الحمض من أكل اللحوم التي لا يأكلون غيرها.

السناجب
هناك قاسم مشترك بين السناجب هو أنهم يصومون أياماً عدة، خلال فصل الشتاء من خلال ما يُعرف بالبيات الشتوي، الذي تلجأ إليه خلال الطقس البارد، وفيه يمتنعون عن الحركة بصورة شبه تامة؛ لذا تقوم تلك الحيوانات بتأمين نفسها عن طريق تناول الطعام بنهم في فترات الصيف.

أسماك السلمون
تنطلق أسماك السلمون في رحلة سفر تبلغ 1600 كيلو متر عائدة إلى موطنها الأصلي لتقوم بعملية الإباضة؛ ما يجعلها تصوم لفترات طويلة لضمان المحافظة على رشاقتها، ما يمنحها سهولة الحركة اللازمة، من أجل استكمال تلك الرحلات الطويلة، وكذلك لتتمكن من الهرب من أي عدو مترقب.

البطاريق
تشتهر البطاريق بتكيفها للعيش في المناطق الباردة، حيث تقوم الإناث بالامتناع عن الطعام لفترات طويلة؛ لتسهيل عملية التكاثر أيضاً قد تصوم البطاريق من أجل التمتع بخفة الحركة، التي كثيراً ما تساعدها في النجاة من الحيوانات المفترسة.

الضفادع
تُعد الضفدع من الحيوانات البرمائية ويكون دمها بارداً؛ لذا فهي تعيش في فصلي الربيع والصيف، ولكنها تقوم في الشتاء بتخزين طعام هائل في معدتها فيصبح وزنها ثلاثة أضعاف؛ لكي يكون مخزونها الوافر في هذا الفصل، وتكون في حالة من السبات لدرجة التجمد مثلها مثل الجليد حتى ينتهي فصل الشتاء.

لدخول زاوية كوكتيل اضغط هنا

لمزيد من كوكتيل + اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق