اغلاق

الرصاص يقتل أمن المجتمع العربي : 6 قتلى بأقل من شهر

"الدور الجاي على مين؟"، سؤال بات يتردد على ألسنة الناس في الكثير من البلدات العربية في البلاد، في الآونة الأخيرة، خاصة تلك التي تتصدر حوادث العنف والجريمة،


المرحوم احمد مازن ضراغمة - صورة من العائلة

فينزف أبناؤها حتى الموت أو يصابون بجراح ويرقدون في المستشفى، جراء طلقة رصاص هنا أو طعنة سكين هناك.
الأمن الأمان، بات مطلب الساعة في الشارع العربي، الذي يهدده الرصاص وتنهكه الجريمة، فالرصاص لا يقتل أشخاصا فقط، ولكنه يقتل أمن الناس عامة ويهددهم، فكم من بريء قُتل لأنه تواجد في المكان "الخطأ" لحظة اطلاق النيران نحو هدف آخر، او لأنه مر من مكان ما، في وقت قرر احدهم فيه ان يضغط على الزناد، فنزف ونزفت أحلامه على الشارع، بل نزف عمره، وبكى أهله..

6 جرائم منذ بداية الشهر الفضيل
ومنذ بداية شهر رمضان وحده، قُتل 6 اشخاص في جرائم بشعة في مجتمعنا العربي الذي استيقظ اليوم الأربعاء على آخرها، حيث لقي الشاب عميد الجش 25 عاما من قرية عرعرة (المثلث) مصرعه متأثرا بجراحه اثر تعرضه إطلاق نار خلال تواجده على مدخل منزله، بعد منتصف الليلة الماضية. عمليات انعاشه فشلت ليضاف الى قائمة من قُتلوا .. الى قائمة أهال آخرين، يكتوون بنيران مقتل احبتهم..
جريمة تلو الجريمة تنغص حياة الناس، الكبار والصغار، وتغص فرحة الشهر الفضيل، شهر الرحمة والتراحم ، وتسلب فرحة العيد، لكنها قبل ذلك كله تسرق روحا خلقها الله..
ومن البلدات المفجوعة بأبنائها خلال شهر رمضان، والتي ما زالت تلعق جراحها وتحاول لملمة احزانها، الناصرة وطمرة وباقة الغربية والرملة ودالية الكرمل.
ففي مطلع رمضان، قُتل عازف العود النصراوي توفيق زهر، عندما كان يمر برفقة حفيدته امام مخبز في الناصرة، حيث أصابته رصاصة وأردته.
بعدها بأيام اهتزت مدينة طمرة، عندما اقدم ملثمون على قتل الشاب وسام جودات ياسين (44 عاما)، رميا بالنار أمام محله وعلى مقربة من بيته، وهو الذي لم يمض على زواجه اكثر من 9 اشهر، فترك من خلفه زوجة حامل. بعد بأقل من 24 ساعة، فجعت مدينة باقة الغربية بمقتل الشاب احمد ضراغمة (35 عاما) رميا بالنار امام بيته. الدور التالي كان على الشاب دانيال حلبي (18 عاما) من دالية الكرمل، الذي تعرض للطعن وفارق الحياة، ثم اصابت النيران المرحومة انتصار العيسوي ( 48 عاما ) من سكان مدينة الرملة فأردَتها، وصباح اليوم استيقظ مجتمعنا – كما اسلفنا سابقا- على مقتل الشاب عميد الجش (25 عاما) من عرعرة رميا بالرصاص.

مظاهرات امام محطات الشرطة في البلدات العربية
على صعيد متصل ، شهدت عدة بلدات عربية في الجليل والمثلث والنقب ، من بينها : الناصرة وكفر كنا وأم الفحم وطمرة والطيبة وغيرها - شهدت تنظيم وقفات احتجاجية امام محطات الشرطة ، في الأسبوع الأخير ، اذ طالب المحتجون الشرطة " بتوفير الأمن والأمان للمواطنين العرب وبإلقاء القبض على المجرمين والقتلة وتقديمهم للعدالة ".

مظاهرة قطرية اليوم في تل ابيب
الى ذلك، تنظم لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، اليوم الأربعاء، مظاهرة ضد آفة العنف، امام مقر قيادة الشرطة القطرية في تل ابيب، وذلك في الساعة الثالثة بعد الظهر (15:00). وتحمل المظاهرة عنوان "نحن نتهم"، وتأتي لحث الشرطة على القيام بعملها، والحد من الجريمة  في المجتمع العربي والقبض على المجرمين. 


المرحوم وسام جودات ياسين - تصوير  جبر حجازي


المرحوم عميد الجش - صورة من العائلة


المرحومة انتصار العيسوي-الصورة بلطف من موقع يافا ٤٨


المرحوم 
الشاب دانيال حلبي -صورة من العائلة


المرحوم توفيق زهر-صورة من العائلة

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق