اغلاق

احتجاز 3 قاصرين في الكمانة واعتقال 3 مشتبهين

ذكرت الشرطة، انها القت القبض على مشتبه به في العشرينات من عمره بشبهة احتجاز ثلاثة قاصرين في غرفة وسطو مسلح ، وتقدمت النيابة العامة لواء حيفا، ضده بلائحة


تصوير الشرطة - شعبة الاعلام

إتهام، يوم الثلاثاء، مرفقة
بطلب تمديد توقيفه حتى نهاية الإجراءات القانونية.
وجاء في بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة  إسرائيل للإعلام العربي: بداية هذه القضية تعود الى يوم 19.2.2019،   مع تلقي مركز الشرطة 100  بلاغا حول إحتجاز ثلاثة قاصرين وسرقة هواتفهم المحمولة وسرقة قطع من بايجر (نوع من المعدات الهندسية الثقيلة) بواسطة ثلاثة رجال ملثمين.
مع تلقي البلاغ، سارعت قوات من الشرطة إلى مكان الحادث وبدأت في بجمع البينات والأدلة وجمع إفادات من الحاضرين في المكان.
هذا وكشف التحقيق أنه في 17.2.2019 وضع مقاول  لأعمال حفريات، بايجر في موقع بناء بالقرب من مسجد في الحي الشرقي في بلدة الكمانة، في إطار مشروع الذي يُقام هناك.
هذا وتبين ايضا ان أحد المشتبه بهم البالغ من العمر 22 عامًا (كمانة) إقترب من المقاول وعرض عليه ان يقدم له خدمات أمن وحراسة. المقاول تهرب من الرد على المشتبه، وردا على ذلك أخبره المشتبه أنه إذا لم يوظفه كحارس، فقد سيسرق شخص ما البايجر.
في اليوم نفسه 17.2.2019،  عندما قام المقاول بتلقي خدمات حراسة من شاب آخر من قرية الكمانة من أجل حراسة البايجر الموجود في موقع البناء، قرر المشتبه الذي سمع عن ذلك سرقة قطع من البايجر ، ولهذا السبب اتصل بمشتبهين آخرين (33 ، 23 عاما).
في 19.2.2019, وصل المشتبهون الثلاثة إلى موقع البناء معتمرون قطعة قماش تغطي الجزء السفلي من وجوههم ، من أجل إخفاء هويتهم وبحوزتهم قضيب حديدي،  وما يشبه ومسدسا وسكينًا ومن ثم دخل المشتبهون الثلاثة الى الحاوية التي كان يجلس بها الحارس في الموقع، فكان هناك 3 قاصرين من بينهم ابن عم المشتبه البالغ من العمر 22 عامًا.
عندئذٍ قام المشتبهون الثلاثة بسرقة الهواتف النقالة من القاصرين الثلاثة، وذلك تحت تهديدهم بالسلاح وقاموا بإحتجازهم داخل الحاوية ومن ثم قاموا بسرقة الحاسوب الرئيسي وقطع من البايجر بقيمة مالية 200،000 شيكل ومن ثم لاذوا بالفرار من المكان.
عندما أدرك القاصرون أن المشتبهين قد فروا، اتصلوا بأحد أفراد أسرهم الذين اتصلوا بالشرطة.
 في نفس الليلة، ألقت الشرطة القبض على أحد المشتبه بهم البالغ من العمر 33 عامًا من بلدة الكمانة، وبعد عدة أيام، تم توقيف المشتبه البالغ من العمر 22 عامًا (كمانة)  لتقدم النيابة العامة لائحة إتهام ضدهما مرفقة  بطلب تمديد توقيف حتى نهاية الإجراءات القانونية.
المشتبه الثالث الذي يبلغ 23 عام وهو من سكان أبو جويعد كان هراباً، حتى تم توقيفه في يوم 21.5.2019 وبعد تحقيق موضوعي ومكثف، ومع بناء قاعدة قرائن وأدلة، قدمت النيابة العامة ضده لائحة إتهام في المحكمة المركزية في حيفا، يوم الثلاثاء، مرفقة بطلب تمديد توقيفه حتى نهاية الإجراءات القانونية، بتهم السطو المسلح في ظروف خطيرة، الاحتجاز غير القانوني وسرقة من سيارة.
شرطة إسرائيل تواصل عملها بمل إصرار وعزيمة لحماية أمن وسلامة المواطنين وحماية ممتلكاتهم، وكجزء من ذلك ضبط المجرمين وتقديمهم إلى العدالة أثناء تحديد موقع الممتلكات وإعادتها إلى مالكيها".



لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق