اغلاق

نابلس: تبادل لاطلاق النار بين قوة اسرائيلية والامن الفلسطيني

ذكرت مصادر فلسطينية، فجر اليوم الثلاثاء، ان القوات الإسرائيلية "حاصرت مقرًا لجهاز الأمن الوقائي في مدينة نابلس الليلة، في أعقاب ايقاف عناصر من الأمن لمركبة


الصورة للتوضيح فقط-تصوير:iStock-Joel Carillet

مشتبه بها تستقلها قوة خاصة إسرائيلية. كما وقع في المكان تبادل لإطلاق النار".
وذكرت وسائل اعلام فلسطينية
أن "أحد عناصر الأمن أصيب بجراحٍ طفيفة في يده، وأن بداية الحدث تعود إلى اقتحام قوة خاصة من المستعربين لمدينة نابلس عقب ابلاغ جيش الاحتلال عن ما يسمى نشاطًا أمنيًا، لكن مركبة القوة الخاصة أثارت شكوك دوريةٍ للأمن الوقائي، فحاولت توقيفها قبل أن يتبين بوجود مستعربين فيها. وأطلق الأمن عدة طلقات نارية في الهواء قبل فرارها، ثم تدخلت قوة كبيرة من جيش الاحتلال لتأمين المستعربين". وفق المصادر الفلسطينية.

الجيش الإسرائيلي : "لم تقع إصابات في صفوف قواتنا"
من جانبه عمم الجيش الإسرائيلي بيانا، اشار فيه الى انه "خلال ساعات الليلة الماضية اعتقلت قوات الأمن" في منطقة الضفة الغربية، "18 مطلوبًا فلسطينيًا يشتبه في ضلوعهم بنشاطات،  إرهابية وإرهابية شعبية وأعمال شغب عنيفة ضد المدنيين الإسرائيليين وقوات الأمن". بخسب ما ورد في بيان الجيش الإسرائيلي.
 تابع البيان:"
بالإضافة الى ذلك وخلال نشاط لقوات الجيش لاعتقال نشطاء إرهابيين في مدينة نابلس اندلع تبادل لإطلاق النار بين القوات وبين من رصد من قبلهم كمشتبه فيهم حيث اتضح فيما بعد انهم عناصر في الأجهزة الأمنية الفلسطينية. لم تقع إصابات في صفوف قواتنا وسيتم التحقيق في الحادث".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق