اغلاق

تركيا: أمريكا لم تتحرك لتشكيل مجموعة عمل بشأن منظومة إس-400

قال رئيس مؤسسة الصناعات الدفاعية التركية يوم الاثنين إن الولايات المتحدة لم تتحرك بعد لتشكيل مجموعة عمل مشتركة لتقييم مخاوفها بشأن شراء تركيا منظومة إس-400

 


 (Photo by Alexander ZEMLIANICHENKO / POOL / AFP)
(ALEXANDER ZEMLIANICHENKO/AFP/Getty Images)

الدفاعية الروسية.
واختلف البلدان العضوان في حلف شمال الأطلسي علنا على مدار شهور بشأن طلب تركيا شراء منظومة إس-400 التي لا تتطابق مع نظم الحلف.
وتقول واشنطن إن المنظومة تشكل تهديدا لطائرات إف-35 التي تنتجها شركة لوكهيد مارتن، وحذرت من عقوبات أمريكية محتملة إذا مضت تركيا في اتمام الصفقة.
وقالت تركيا، وهي شريك أساسي في برنامج إف-35 ومشتر محتمل للطائرة، إن منظومة إس-400 لن تؤثر على الطائرات، واقترحت على واشنطن تشكيل لجنة عمل مشتركة لتقييم المخاوف الأمريكية.
وقال إسماعيل دمير رئيس المؤسسة في تصريح للصحفيين بالعاصمة أنقرة إن بلاده مستعدة لبحث المخاوف الأمريكية.
وأوضح ”إذا كان مصدر القلق (مسألة) فنية ترتبط بنشر إس-400 في تركيا، فقد قلنا مرارا إننا مستعدون لبحث ذلك“.
وأضاف دمير ”لكن الطرف الآخر (الولايات المتحدة) لم يتخذ أي خطوات لتشكيل الفريق الفني وبحث الأمر“.
وتأتي تصريحات دمير بعدما أرسل القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي باتريك شاناهان خطابا لنظيره التركي في الأسبوع الماضي أوضح فيه كيف سيتم اقصاء تركيا من برنامج مقاتلات إف-35 إذا مضت قدما في صفقة إس-400.
وقال دمير إن وزارة الدفاع ومؤسسته تجهزان لإرسال رد في أقرب وقت.

عرض باتريوت

ومع رفض تركيا للتحذيرات الأمريكية وقولها إن إس-400 ”صفقة لا رجوع عنها“، قالت واشنطن إن المناقشات جارية مع أنقرة بشأن إمكانية شرائها منظومة صواريخ باتريوت المنافسة لإس-400 التي تنتجها شركة ريثيون الأمريكية.
وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يوم الثلاثاء إن تراجع تركيا عن اتفاقها مع موسكو لشراء المنظومة الدفاعية الصاروخية إس-400 أمر غير وارد.
وأضاف للصحفيين أن العرض الأمريكي لبيع صواريخ باتريوت إلى تركيا ليس جيدا مثل العرض الروسي.
وفي مؤشر على تصاعد التوتر، قالت مصادر لرويترز إن واشنطن قررت وقف قبول المزيد من الطيارين الأتراك الذين يعتزمون التدريب على طائرات إف-35 في الولايات المتحدة.

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق