اغلاق

اعدادية ابن سينا كفرقرع تخرّج فوجا جديدا من طلابها

بكل معاني التقدير والاحترام ، وبأجواء مميزة ملؤها المحبة ، نظمت ادارة المدرسة الاعدادية ابن سينا يوم الاربعاء المنصرم حفلا مميزا لتخريج الفوج الـ 51


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

من طلابها بعد عامين كاملين من الجد والعطاء حيث اقيم الاحتفال في متنزة بردس حنا .
شارك في الحفل كل من إدارة وهيئة ابن سينا المدرسية وطلابها، وحضر رئيس المجلس المحلي السيد فراس بدحي بالاضافة الى ممثلين عن المحلي المرافقين له وممثلين عن لجنة أولياء الأمور متمثلة بالسيدة رلى زحالقة .
افتتح الحفل بوصلةٍ من الكشاف المدرسي تزامن مع دخول الصفوف إلى قاعة الحفل مع المربيين بالترتيب، ثم بدأ عرض الفقرات المتنوعة والمميزة من ابداع الطلاب بإشراف مركزة التربية الاجتماعية السيدة روزلين أبوفنة، أولها آيات من الذكر الحكيم تلاها الطالب محمد بدران مصاروة ثم كلمة مديرة المدرسة السيدة نوال كناعنة عليمي والتي أشارت من خلالها لتميز مدرسة ابن سينا وتألقها على المدارس الخاصة والعامة على صعيد لواء حيفا، وقد أوصت ابناءها الخريجين بضرورة الالتزام بالخلق القويم والنهج السليم، وأثمرت بتكريم النائب لها السيد محمد مصالحة مُثمناً جهود المديرة وإصرارها برفع المستوى التربوي والتعليمي في المدرسة بدعم طاقم متحد يعمل على بناء أجيال قيادية وناجحة بقوله: " بنيت صرحا يشع منه نور العلم والمعرفة ليصل كل بيت فيقوي أواصره ويضيء ثناياه ليرقى مجتمعنا ويسمو بقيمه وأخلاقه" .
ثم ألقى رئيس المجلس كلمته التي أثنى خلالها على عمل إدارة ابن سينا وهيئتها التدريسية للوصول لطلابها الى نهاية مسار مرسخين بقيم تربوية ومستوى تعليمي يليق بهم للوصول إلى الأفضل، واعدا بالعمل على رفع مستوى التعليم بالقرية وتطويره لما فيه خير لأبنائنا، ثم ألقت السيدة رلى زحالقة المتحدثة بإسم لجنة أولياء الأمور حيث أشادت بعمل إدارة المدرسة وطاقمها بتخريج أجيال لهم بصمة ودور هام بتطوير مستوى التعليمي للقرية. وكان لمجلس الطلاب متمثلا برئيسته الطالبة منى طيارة كلمة شكرت من خلالها إدارة المدرسة ومعلميها على عملهم الدؤوب لدفعهم باستمرارية السير  في طريق النجاح وتحقيقه. تخلل فقرات الحفل عزف قدمه الطلاب: فادي حسام مصاروة، رويم محمد كناعنة ومريم عماد عقل .

كلمات شكر وفقرات مميزة
وعرضت مسرحية من قبل مجموعة من الطلاب، حيث أشارت من خلالها إلى أهمية تعاون الأهل في تربية الأبناء حفاظا على مستقبلهم تحت ظل التطورات التكنولوجية المتنوعة والسريعة. فقرة الشعر قدمتها الطالبتان: سما مصاروة وفاطمة عمر و" المعلمون في دُرر الكلمات" قدمتها مجموعة من الطالبات وكلمة الخريجين لخصت بأبيات شعر وكلمات تحمل معناها الذهب الخالص لعمل المعلمين على مرافقة ودعم طلابهم، واختتمت بكلمة شكر لجميع الطلاب على ترك ذكرى جميلة لهذه المرحلة، والدبكة الشعبية رونق خاص لإضفاء لحظات طرب تحمل الحان عذبة قدمها مجموعة من الطلاب، والقت الطالبة يارين كمال عثامنة كلمتها تكريما لأستاذ علي عثامنة بمناسبة خروجه للتقاعد.
وقد كرمت إدارة المدرسة مربيين الصفوف الثامنة من خلال توزيع دروع شكر وتقدير لعملهم المثمر، واختتم الحفل بالقاء قصيدة العَلَم من قبل الطالبتين تالا زحالقة وريما مصاروة وتسليمه من قبل طلاب الصفوف الثامنة لطلاب الصفوف السابعة  متعهدين  بالحفاظ على الأمانة .
اختتم الحفل بكلمات الشكر من قبل إدارة المدرسة للضيوف على الحضور والمشاركة ولطاقم المدرسة على التكاتف بالعمل وإنجاح الحفل ولجميع الطلاب متمنيين لهم التوفيق والنجاح في المراحل القادمة.

 

 

لمزيد من حفلات تخريج اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق