اغلاق

مراهقة تنتظر الموت ووالداها لا يهتمان بسبب أنها فتاة!

تنتظر مراهقة هندية عمرها 16 عامًا الموت بشكل تعيس بعد تعرضها لفشل كلوي حاد، حيث يرفض والداها التبرع لها بأحد كليتيهما لأنها فتاة.


الصورة للتوضيح فقط ، iStock-TaManKunG

ووفقًا لموقع اجنبي، أصيبت كنشان كوماري من قرية أفغيل في شيخبورا الهندية بمرض خطير منذ شهرين بعدما اشتكت من ألم شديد في ظهرها، وبعد إجراء سلسلة من الاختبارات أخبر الأطباء والديها بأنها مصابة بفشل كلوي حاد وبحاجة ماسة لزرع كلى لزيادة فرصة البقاء على قيد الحياة.
الصدمة أن أيا من والدي الفتاة لم يعربا عن اهتمامهما بالتبرع بإحدى كليتيهما لطفلتهما كانشان، حيث يريان أنها فتاة لا تستحق العناء.
وعلى الرغم من أن جد المراهقة حاول إعفاء الأسرة وذكر أن التبرع بالكلية من جانب والديها قد يعرض الأسرة بأكملها للخطر، لكن تلك القضية أثارت موجة غضب واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
ولأن عائلة كانشان كوماري فقيرة للغاية ولا تستطيع تحمل تكاليف عملية زرع كلى، فقد أشارت وسائل الإعلام الهندية إلى أن الوالدين لم يحاولا العثور على متبرع آخر أو على الأقل إخطار الحكومة بالوضع البائس للفتاة الفقيرة.
ورغم أن الكثيرين عرضوا مساعدة الطفلة ماليًا لكن لا تزال هناك حاجة ماسة لإيجاد متبرع.

لمزيد من كوكتيل + اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق