اغلاق

المتابعة تعقد اجتماعها بخيمة اعتصام عائلة أبو كشك في اللد

عقدت اليوم الخميس سكرتارية لجنة المتابعة العليا اجتماعها الدوري في خيمة الاعتصام في حي أبو كشك في اللد ، والتي قامت احتجاجا على قرار السلطات بإخلاء هذه العائلة


صورة من لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية الناصرة

والتي تعد أكثر من 50 نسمة من بيوتها.
وقد شارك في الاجتماع مندوبو مركبات المتابعة وأعضاء عرب في البلدية ومندوبون عن اللجنة الشعبية وأصحاب البيوت المهددة.
افتتح الاجتماع رئيس المتابعة محمد بركة معبرا عن "موقف الدعم والتضامن من لجنة المتابعة مع الأهالي"، ثم قدم مقداد عبد القادر مركز اللجان الشعبية في منطقة المثلث واللد والرملة. ثم تحدثت المهندسة فداء أبو شحادة عضوة بلدية اللد، والناشطون، ابراهيم بدوية وحورية السعدي ومها النقيب والمحامي صالح أبو رياش، الذين عرضوا القضية من جوانبها المختلفة مؤكدين على "ان الأولوية الأولى هي العمل على إبقاء هذه العائلة في منازلها" .
ثم تحدث كل من رئيس بلدية ام الفحم والنائب المحامي أسامة سعدي والنائب د. يوسف جبارين والأستاذ توفيق جبارين عن مركبات المتابعة.
ولخص النقاش رئيس المتابعة بركة، بالتأكيد على "التزام لجنة المتابعة بالوقوف الى الأهالي في كافة المستويات: الشعبي والقضائي والبلدي والرسمي"، وجرى التوافق على عقد جلسة عمل لأصحاب الاختصاص في غضون الأيام القريبة القادمة لتضم أصحاب البيوت وأعضاء البلدية واللجنة الشعبية والطاقم الحقوقي وأعضاء الكنيست.
واتفق الحاضرون على تكليف الأستاذ توفيق جبارين بتركيز العمل بالتنسيق مع القوى المحلية.

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق