اغلاق

لعيد التجلي - بقلم الشاعره اسماء طنوس المكر

لمّا تَجَلَّيْــــتَ يســـــوعُ عَالجَــبَــــــل نـــــورَك سَـــطَـــــعصـــــــارَت ثِيــــــابُـــــــكَ بَــيــــضــــا وَجْــــهُــــــــكَ ﭐنْــــــــواراوَالــــــنّـــــورُ مِـــنْـــــــكَ شَـــــــــعَّ وعـــالـــــرُّسُـــــــــل لَــــــمَــــــــع


أسماء طنوس – المكر

لمّا تَجَلَّيْــــتَ يســـــوعُ عَالجَــبَــــــل نـــــورَك سَـــطَـــــع
صـــــــارَت ثِيــــــابُـــــــكَ بَــيــــضــــا وَجْــــهُــــــــكَ ﭐنْــــــــوارا
وَالــــــنّـــــورُ مِـــنْـــــــكَ شَـــــــــعَّ وعـــالـــــرُّسُـــــــــل لَــــــمَــــــــع
صِــــرْتَ الإِلـــهَ مُــمَــجَّــــدا كــاشِــــف لِــنـــا ﭐسْـــــرارا
ظَهَـــــرَ النَّبــــــي مــوســـــى وايليـــــا اللّـــــي ارتَـــفَــــــع
بُطْـــرُسُ يعقـــــوبُ ويوحنــــا شـاهــــدوا ال صـــــارَ
كُــــــلٌّ مِــــنَ الــــــخَـــــــوفِ عَـــــــلــــــى الأَرضِ وَقَــــــــع
ونِـــزْلَـــت سحـــابَـــه مــنِ السّــمـــا كَــأَنَّـــهـــا  ســتــــارَه 
وإِذا بِصَـــــوْتِ مْـــــنِ السَّـــحــــابَــــــه قَــــــد سُـــــــمِـــــــــع
هـــذا هُـــوَ إِبــــــنــــي الحبـــيـــــب حَبَّــيْــــتُـــه بِــــحَــــرارَه
فَــأَفاقــــوا مِـــــن سُبـــــــاتٍ مِــــنِ النّـــــورِاللي طَـــلَــــع
وَإِذِ المَسيحِ بِصَوْتِهِ قوموا لا تِحْكوا شو صارَ

  بقلم: أسماء طنوس – المكر

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق