اغلاق

تزايد المطالب والدعوات لدعم المنتجات المحلية يعزز مكانة Huawei في الربع الثاني من هذا العام

منذ أن وضعت الحكومة الأمريكية شركة Huawei في قائمتها السوداء في شهر مايو الماضي، كانت الشركة الصينية تكافح في كل مكان، ولكن لا يمكننا أن نقول

 
الصورة للتوضيح فقط-تصوير: iStock-Krasnevsky

نفس الشيء عن الصين، فقد إستحوذت علامتها التجارية الفرعية Honor على 46.1 في المئة من السوق.
تتمتع شركة Huawei بالمركز الأول منذ فترة، ووفقا لتقرير صادر عن صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية، فيبدو أن الشركات الصينية المحلية تبذل جهودها في محاولة لتعزيز مبيعات شركة Huawei ومساعدتها في صراعاتها الحالية مع البلدان الغربية. إحدى هذه الشركات هي Xinye Lubricating Oil التي يتواجد مقرها في بويانغ، والتي تمنح قسائم بقيمة 500 يوان صيني ( 65 يورو ) لأي موظف يتحول من iPhone إلى هاتف من شركة Huawei.
واحدة من الشركات الصينية الأخرى التي قررت القيام بذلك هي Days Hotel & Suites التي تقدم مكافأة قدرها 200 يوان صيني ( 25 يورو ) لأي موظف يستخدم هاتف Huawei. وترى هذه الشركات أن الحظر المفروض على شركة Huawei يمثل ” حالة تأهب ومقاومة للقوة المتزايدة للإبتكار في الصين “.
وعلى الرغم من أن بعض الشركات تمكنت من إيجاد طريقة لإستئناف أعمالها مع شركة Huawei، إلا أن التركيز الرئيسي للشركة الصينية مُنصب على إستعادة ترخيصها لنظام الأندرويد، وهو الأمر الذي نأمل أن يحدث في المستقبل القريب.

 

لمزيد من My Phone اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق