اغلاق

النائب جبارين: تصريحات اردان تعكس مخططات الحكومة ضد الأقصى

وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من المكتب البرلماني للنائب يوسف جبارين، جاء فيه :" في تصريح خطير للإذاعة الاسرائيلية "راديو 90 "، دعا وزير الأمن الداخلي


صور من مكتب النائب يوسف جبارين

 في الحكومة الاسرائيلية، جلعاد أردان، الى "تغيير الوضع الراهن status quo" في الحرم القدسي الشريف، وذلك كما قال، "حتى يستطيع اليهود الصلاة بشكل فردي، أو جماعي، في مكان مفتوح أو داخل مبنى داخل الأقصى". وكان اردان يدافع في حديثه للاذاعة عن قرار حكومته وشرطة الاحتلال ادخال عصابات المستوطنين الى باحة المسجد الاقصى في اول ايام عيد الأضحى، وذلك بعد ان قام عناصر شرطة الاحتلال بالاعتداء على المصلين وعلى المرجعيات الدينية والتنكيل بهم بعد اداء صلاة عيد الأضحى" .
واضاف البيان الذي وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :"
وفي رده على هذه التصريحات، حذّر النائب عن القائمة المشتركة د. يوسف جبارين من ان تصريحات اردان تكشف عمليًا ما تحيكه الحكومة الاسرائيلية برئاسة نتنياهو واليمين المتطرف من مخططات للمسّ بالحرم القدسي الشريف وبهويته الفلسطينية"، قائلًا "ان الوزير الاسرائيلي المسؤول عن شرطة الاحتلال في القدس يدعو علانية الى تقسيم المسجد الاقصى لكي تتمكن عصابات المستوطنين من السيطرة على اجزاء منه بادعاء اقامة الصلوات  الدينية، ومن ثم بسط النفوذ الاسرائيلية وتغيير الوضع الراهن بهدف تثبيت الاحتلال".
وأضاف جبارين: "يأتي هذا التصريح بعد تشريع قانون القومية الذي ينص على ان 'القدس الكاملة والموحدة' هي عاصمة اسرائيل ويتنكر للحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني. كما ويأتي في ظل ما تشمله 'صفقة القرن' الأمريكية من عناصر خطيرة تسعى الى ترسيخ الاحتلال والاستيطان في القدس والاراضي الفلسطينية".
واختتم جبارين: "كل هذه المخططات سيكون مصيرها الفشل. للأقصى اصحابه وللأقصى من يحميه، وستتكسّر مخططات اليمين امام صخرة الارادة الفلسطينية الصلبة والعادلة".

 

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق