اغلاق

تقرير يقول إن شركة آبل فسخت تعاقدها مع الموظفين الذين تعاقدت معهم للإستماع إلى تسجيلات Siri

في شهر يوليو الماضي، كشفت صحيفة الجارديان البريطانية أن شركة آبل تقوم بتسجيل محادثات المستخدمين مع المساعد الرقمي Siri وإرسالها إلى الموظفين الذين تم

 
صورة للتوضيح فقط تصوير : iStock-Leszek Kobusinski

 التعاقد معهم من أجل تحليلها ومراجعتها لتحسين أداء المساعد الرقمي Siri مستقبلاً. قامت الشركة في البداية بالدفاع عن قرارها مدعية أنها تقوم بتحليل التسجيلات لتحسين Siri، وبينما يبدو ذلك منطقيًا، إلا أن حقيقة أن الشركة أخفت ذلك على عملائها جعلها تبدو سيئة في نظر الجميع.

بعد التقرير، كشفت شركة آبل أنها قامت مؤقتًا بإيقاف هذا البرنامج وستقوم بمراجعته برمته. وعلى ما يبدو، فيبدو أن شركة آبل قررت التخلص من هذا البرنامج كليًا. ووفقا لتقرير جديد صدر من موقع Irish Examiner، فيبدو أن شركة آبل أنهت على ما يبدو عقودها مع الموظفين الخارجيين الذين كانوا يعملون في إيرلندا وتم تكليفهم بمهمة تحليل تسجيلات Siri.

لا يزال من غير الواضح كم هو عدد العمال الذين تأثروا بهذا القرار، ولكن وفقا لموظف سابق، فقد كان عليهم التوقيع على إتفاقيات عدم الكشف مما يعني أنهم لا يستطيعون حتى إخبار الأشخاص أنهم كانوا يعملون لصالح شركة آبل. ومن غير الواضح أيضًا ما إذا كانت شركة آبل تخطط لإعادة تفعيل هذا البرنامج من جديد مستقبلاً.

ومع ذلك، ذكرت شركة آبل سابقًا أنها ستمضي قدمًا إلى الأمام، وستكون أكثر شفافية بشأن تسجيلات Siri، حيث ستوفر للمستخدمين خيار الانسحاب من البرنامج إذا كانوا لا يرغبون في المشاركة فيه.

لمزيد من My Phone اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق