اغلاق

بعد رفضها المساعدات لغابات الأمازون.. البرازيل: موافقون بشرط!

أعلنت الحكومة البرازيلية أنها ترحب بالمساعدات المادية الأجنبية من أجل مواجهة حرائق الغابات في الأمازون، بشرط واحد فقط وهو أن تحدد تلك الجهات


صورة للتوضيح فقط - تصوير : iStock-Pedarilhos

الأجنبية والمنظمات كيفية استخدامها.
وكان الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو قد رفض في وقت سابق مساعدات قدرها 20 مليون دولار كمساعدات تم تخصيصها في قمة مجموعة السبعة الكبار خلال الأيام الماضية، بسبب مشادات مع الرئيس الفرنسي ماكرون.
وقال المتحدث باسم الرئاسة ريجو باروس للصحفيين، إن السيادة البرازيلية على أراضيها لا يمكن التفاوض فيها، وأضاف: “نحن لا نرفض الحوار مع فرنسا”، ويأتي هذا بعد مطالبات بولسونارو باعتذار رسمي من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.
ويأتي تغير الموقف المفاجئ بعد طلب المساعدات المالية من حكام الولايات التي تقع فيها الغابات المشتعلة من أجل إطفاء الحرائق في أكبر الغابات الاستوائية المطيرة في العالم.
الجدير بالذكر أن سبب الخلاف كان تغريدة للرئيس الفرنسي ماكرون وصف فيها الأمازون بمثابة رئة الأرض، وقال إنه سوف تتم مناقشة القضية في مجموعة السبعة، واعترض الرئيس البرازيلي على هذا واصفاً ذلك بالنزعة الاستعمارية حيث سيتم مناقشة أمور خاصة بالبرازيل دون وجودها من الأساس.

لمزيد من كوكتيل + اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق