اغلاق

هولندا تصعق ألمانيا وتفوز 4-2 بعد انتفاضة مذهلة

سجلت هولندا أربعة أهداف في غضون 32 دقيقة بالشوط الثاني لتعدل تأخرها إلى انتصار 4-2 على ألمانيا ، صاحبة الضيافة في المجموعة الثالثة بتصفيات بطولة أوروبا 2020 لكرة القدم يوم الجمعة.


 (Photo credit PATRIK STOLLARZ/AFP/Getty Images)

وتحقق الفوز لهولندا بأهداف فرينكي دي يونج وجوناتان تاه بطريق الخطأ في مرماه ودونيل مالين وجورجينيو فينالدم بعدما تقدم سيرج جنابري بهدف مبكر لألمانيا وأدرك توني كروس التعادل 2-2 من ركلة جزاء مثيرة للجدل.
وتوقف رصيد ألمانيا عند تسع نقاط من أربع مباريات متأخرة بثلاث نقاط عن أيرلندا الشمالية صاحبة الصدارة قبل مباراتهما معا يوم الاثنين في بلفاست.
ورفع الهولنديون رصيدهم إلى ست نقاط من ثلاث مباريات قبل اللعب مع إستونيا منتخب الذيل.
و
حقق رونالد كومان مدرب هولندا انتصارا في العودة إلى هامبورج حيث انتصر هناك كلاعب مع بلاده أمام الألمان في بطولة أوروبا 1988 لينال الآن دفعة بعد إخفاق الفريق في التأهل لآخر بطولتين كبيرتين.
وقال كومان للصحفيين "أبلغت اللاعبين (بين الشوطين) بالبقاء في أجواء المباراة وعدم ترك مساحات للمنافس والسيطرة على الكرة بشكل أكبر وأنه ينبغي مواصلة التقدم للأمام واستغلال فرصنا. في الشوط الثاني نال الإرهاق من الألمان وقمنا باستغلال ذلك".
وأضاف "بصفة عامة نحن بذلنا مجهودا أكبر من ألمانيا للفوز".
وبدأ فريق يواخيم لوف، الذي يحاول التعافي بعد الخروج المبكر من الدور الأول لكأس العالم 2018 والهبوط إلى درجة أدنى في دوري الأمم، المباراة بقوة وسجل جنابري بعد متابعة في الدقيقة التاسعة.
ولم تكن هولندا تهاجم كثيرا لكن الأمور تغيرت بعد الاستراحة.

انتفاضة هولندا
وانقلبت المباراة رأسا على عقب في غضون سبع دقائق وسجل دي يونج الهدف الأول لهولندا في الدقيقة 59 ثم قاد الهجمة التي حولها الألماني تاه بطريق الخطأ في مرماه.
وعانت ألمانيا، التي افتقدت عدة لاعبين مؤثرين بسبب الإصابة مثل ليروي ساني وليون جوريتسكا، بسبب سرعة المنتخب الهولندي في الجناحين لكنها كانت محظوظة في التعادل في الدقيقة 73 عن طريق كروس بعد لمسة يد غير متعمدة من ماتيس دي ليخت.
ولا يتم الاستعانة بحكم الفيديو المساعد في التصفيات الأوروبية.
وثأرت هولندا لهزيمتها 3-2 في أمستردام في مارس آذار وسجلت مجددا في الدقيقة 79 عن طريق مالين في ظهوره الدولي الأول.
وأكمل فينالدم الرباعية في الوقت بدل الضائع لينهي سلسلة من 14 انتصارا متتاليا لألمانيا في تصفيات كأس العالم والتصفيات الأوروبية.
وقال لوف للصحفيين "لعبنا بأقل من مستوانا وإمكاناتنا. هولندا كانت الأفضل وهذه الهزيمة مستحقة. تقدمنا بهدف لكن لم أكن أشعر في أي وقت أننا نسيطر على المباراة".
وحققت روسيا البيضاء انتصارا 2-1 في الوقت المحتسب بدل الضائع على مستضيفتها استونيا لتحصل على أول نقاط لها في المباراة الأخرى بالمجموعة يوم الجمعة.

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق