اغلاق

خرّيج في جيل 62 : الاستكمال رهط تخرّج الفوج الأول

احتفل المركز الجماهيري رهط، امس الأثنين، بتخريج كوكبة من الرجال في مدرسة الاستكمال في رهط، وذلك بعد أنهوا شهادة صف الثاني عشر. وشارك في حفل التخرج،

 
تصوير المركز الجماهيري

عدة شخصيات من بينها: رئيس بلدية رهط الشيخ فايز أبو صهيبان، فؤاد الزيادنة، مدير المركز الجماهيري، أمين القريناوي، مدير مكتب التشغيل في رهط،  ويهوديت جيجي، مفتشة وزارة التربية والتعليم في لواء الجنوب، ووردة الطوري، مديرة مدرسة الاستكمال وعشرات الطالبات والطلاب في المدرسة.
وقد تخلل الاحتفال، كلمات ترحيبية، باركوا فيها للخريجين هذا الإنجاز العظيم بعد سنوات من تركهم مقاعد الدراسة.
يشار الى أن مدرسة الاستكمال تضم 6 صفوف، 5 صفوف للنساء، وصف للرجال، يتم من خلال هذه المدرسة استكمال التعليم الذي حرموا منه في الصغر للحصول على شهادة ثاني عشر وبجروت.
وقد تخرج من هذه المدرسة التابعة للمركز الجماهيري رهط، مئات الأمهات منذ افتتاحها قبل نحو 10 سنوات.
الشيخ فايز ابو صهيبان، رئيس بلدية رهط، بارك للطلاب هذه الانجاز العظيم، وأكد خلال كلمته ان حق التعليم هو حق مقدس، وواجب على كل انسان، بمدرسة الاستكمال التي افتتحها قبل نحو 10 سنوات حققت أحلام مئات الأمهات والآباء في التعليم والحصول على شهادة انهاء ثاني عشر بعدما حرموا منها لظروف مختلفة في الصغر.

"سنعمل من أجل استمرار هذا المشروع"
وحول نية وزارة التربية والتعليم إغلاق هذا المشروع، قال أبو صهيبان:"سنعمل بكل قوانا من اجل استمرار هذا المشروع، وتوجهنا بهذا الخصوص لوزارة التربية والتعليم من اجل إعادة النظر في قرارهم وتوفير الميزانيات اللازمة من أجل هذا المشروع، لأن هذا المشروع يخدم بالأساس الأمهات والآباء الذين يحلمون بمواصلة مسيرتهم التعليمية".

نقطة انطلاق
فؤاد الزيادنة، مدير المركز الجماهيري، قال:"نبارك لأول فوج من الرجال تخرجوا من هذه المدرسة، حيث ستكون هذه نقطة انطلاق ان شاء الله لمزيد من الرجال الذين يرغبون بمواصلة تعليمهم والحصول على شهادة انهاء الثاني عشر.
 مدرسة الاستكمال قدمت نموذجا رائعا، وهنالك عشرات الطالبات اللواتي تخرجن من هذه المدرسة وواصلن  طلب التعليم في المؤسسات الأكاديمية العليا، نحن فخورين بهذا المشروع الرائع".
وأضاف الزيادنة: " نشكر مديرة المدرسة، الأخت وردة أبو مديغم وطاقم الهيئة التدريسية على مجهوهم العظيم ونفتخر بهم لأنهم جزء من نجاح هذا المشروع المميز".

"مشروع حيوي"
أمين القريناوي، مدير مكتب التشغيل في مدينة رهط، قال":نبارك للطلاب تخرجهم، ونؤكد أننا في مكتب التشغيل نعمل دوما بشراكة حقيقية مع مدرسة الاستكمال من أجل امهاتنا وأهالي رهط للحصول على حقهم في التعليم. هذا المشروع حيوي جدا لمدينة رهط، ومن خلاله يتم اكتساب المهارات المختلفة. مكتب التشغيل يهدف الى توظيف الطاقات في شيء يفيد المجتمع، فطلب التعليم حق للجميع، وعليه فإننا نعمل على توجيه عشرات الأمهات سنويا لمدرسة الاستكمال لاستكمال دراستهم والحصول على شهادة انهاء ثاني عشر من اجل توفير وظائف ملائمة لمجتمعنا ولأمهاتنا".

خريج في جيل 62
الشيخ محمود أبو غظية، أحد الطلاب الذين تخرجوا اليوم وحصل على شهادة انهاء ثاني عشر في سن 62 عاما، ألقى كلمة بإسم الخريجين، قال فيها:" أبارك لنفسي ولزملائي، اليوم تحقق حلمي الذي غاب عني عشرات السنين، ان طلب التعليم لا يعرف جيلا معينا، نشكر الهيئة التدريسية والمديرة على الأهتمام والمثابرة".
كما وبين الشيخ محمود أبو غظية أهمية العلم في التاريخ العربي والإسلامي، وكيف حث رسولنا الكريم على طلب العلم وذكر الآيات التي تحث على طلب العلم.
هذا وقد تم في نهاية الاحتفال توزيع شهادات الانهاء على الخريجين.

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق