اغلاق

آيفون 11.. انتصار جديد أم فضيحة لأبل ؟

أصبح كثيرون في حيرة من هواتف أيفون التي تصدرها شركة أبل كل عام، بعد ترقب كل عام بالجديد الذي ستأتي به الشركة الرائدة،


صورة للتوضيح فقط تصوير : iStock-Leszek Kobusinski

والمفاجأة المدوية التي قد تأتي بها لتحوز بها الريادة المنتظرة التي ستبقيها في الصف الأول عن بقية المنافسين.
وجاءت هواتف أبل المرتقبة هذا العام لتكرس النظرة المتوقعة والكلاسيكية، التي رسختها سياسة الشركة والتي لا تبقيها بعيدة عن بقية عمالقة التكنولوجيا مثل سامسونغ وغوغل وهواوي، لتأتي إصدارات الشركة هذا العام، دون أن تتجاوز التوقعات أو تأخذ بألباب عشاق التقنية.
فالكاميرا الثورية والعدسات الثلاث وسعة البطارية في هواتف آيفون 11 هي تقنيات جرى الحديث عنها منذ سنوات، وأخذت في الظهور في عدد من الهواتف بالفعل، مثل هواتف هواوي وغوغل بيكسل 4، التي سربت صوره.
ويبدو أن شركة أبل تفقد بريقها شيئا فشيئا كرائدة متقدمة ومنفردة عن بقية المنافسين، طالما أبقت على سياستها وأصبحت منتجاتها الجديدة من الهواتف هي مجرد تحديث فقط لما في الهواتف السابقة، في ظل قفزات كبيرة من قبل منافسين دخلوا السوق بعدها مثل غوغل وهواوي، وفي ظل إبهار مستمر من شركة سامسونغ.
وهكذا أتت هواتف أيفون الجديدة بعيدة عن التوقعات الكبيرة، ولتكون مجرد هواتف نمطية أخرى للشركة التي قالت إنها تقدم من خلالها أداء متطورا سيلمسه المستهلك من خلال iPhone 11 Pro وiPhone 11 Pro Max، اللذين تعتبرهما أبل توجهًا احترافيًا جديدًا في عالم أيفون.
وتتميز الهواتف الجدية بشاشة Super Retina XDR الجديدة بكونها شاشة احترافية تتمتع بأفضل مستوى من السطوع في أي جهاز iPhone. كما توفر شريحة A13 Bionic التي صممتها آبل أداء لا نظير له لإنجاز المهام اليومية مع تحقيق قفزة غير مسبوقة في عمر البطارية لاستخدام الجهاز طوال اليوم من دون قلق.
هذا بالإضافة إلى نظام جديد ثلاثي الكاميرات يوفر تجربة كاميرا على مستوى احترافي ويشمل كاميرا واسعة للغاية وكاميرا واسعة وكاميرا مقربة للمسافات، ما يضفي تحسينات هائلة تلمسها عند التصوير في الضوء الخافت، إلى جانب الاستمتاع بجودة فيديو هي الأعلى في هاتف ذكي، ما يسمح لك بتصوير فيديوهات الحركة بكل سهولة.
ونقلت البوابة العربية للأخبار التقنية عن فيليب شيلر، نائب الرئيس الأول لقسم التسويق حول العالم في شركة آبل: “إن iPhone 11 Pro وiPhone 11 Pro Max هما الأقوى والأكثر تطورًا من بين كل الهواتف الذكية التي أنتجتها آبل. فهما مزوّدان بتكنولوجيا متطورة يمكن للمحترفين الاعتماد عليها لإنجاز عملهم، وكذلك أي شخص يريد الحصول على أفضل جهاز صنعناه، حتى وإن لم يكن من المحترفين.
وأضاف أن هاتف iPhone 11 Pro يتميز بنظام ثلاثي الكاميرات هو الأول من نوعه في iPhone والأفضل على الإطلاق من بين كل الكاميرات التي صنعناها، حيث أنه يتيح لعملائنا مجالًا أوسع من الحرية الإبداعية بالإضافة إلى مجموعة كبيرة من ميزات تعديل الصور والفيديو المتطورة في نظام iOS 13.
كما أن شاشة Super Retina XDR هي الشاشة الأكثر سطوعًا وتطورًا في iPhone، بينما ترسي شريحة A13 Bionic معايير جديدة لأداء الهواتف الذكية والكفاءة في استهلاك الطاقة”.
وإلى جانب هذه الميزات تأتي هواتف برو 11 بتصميم من الزجاج المركب غير اللامع من الخلف وشريط مصنوع من الستانلس المصقول، وبأربعة ألوان، فيما توفر شاشة Super Retina XDR الجديدة، وهي شاشة OLED مصممة خصيصًا، للمستخدمين تجربة مشاهدة فريدة للأفلام والفيديوهات عالية الدقة مع سطوع يصل إلى 1200 شمعة/المتر المربع.

الأداء الأسرع للبطارية
وحسب أبل توفر شريحة A13 Bionic، الأسرع في أي هاتف ذكي على الإطلاق، أداءً لا يُضاهى لإنجاز المهام اليومية التي يؤديها هاتف برو 11 iPhone 11 Pro وiPhone 11 Pro Max، وتتميز بوحدة معالجة مركزية ووحدة معالجة رسومات غرافيك أسرع بما يصل إلى 20 بالمئة من شريحة A12.
كما أن شريحة A13 Bionic مصممة للتعلم الآلي ومزودة بمحرك عصبي Neural Engine أسرع لتحليل الصور والفيديوهات في الوقت الفعلي، بالإضافة إلى مسرّعان جديدان للتعلم الآلي يسمحان لوحدة المعالجة المركزية بإجراء أكثر من تريليون عملية في الثانية. وحين تجتمع شريحة A13 Bionic مع نظام iOS 13 يقدمان أفضل منصة للتعلم الآلي في هاتف ذكي.
كل هذا التفوق في الأداء ورسومات الغرافيك والتعلم الآلي يصاحبه قفزة غير مسبوقة في عمر البطارية حسب الشركة، حيث يوفر iPhone 11 Pro عمر بطارية أطول بما يصل إلى 4 ساعات في اليوم مقارنة بجهاز iPhone Xs، بينما يوفر iPhone 11 Pro Max عمر بطارية أطول بما يصل إلى 5 ساعات مقارنة بجهاز iPhone Xs Max.

نظام كاميرا Pro للجميع
يقدم iPhone 11 Pro نظامًا ثلاثي الكاميرات يقلب معايير التصوير بشكل جذري يشمل كاميرا واسعة للغاية وكاميرا واسعة وكاميرا مقربة للمسافات، وهو مدمج في قلب نظام iOS ليتيح تجربة كاميرا على مستوى احترافي مصممة للجميع.
وحسب البوابة العربية، يرسي كلٌ من iPhone 11 Pro وiPhone 11 Pro Max معيارا جديدا في عالم تصوير الفيديو، حيث يوفران أعلى جودة فيديو في هاتف ذكي. وتسجّل كل كاميرا في النظام ثلاثي الكاميرات فيديوهات 4K مذهلة مع نطاق ديناميكي أوسع وتثبيت سينمائي للفيديو. ويجعل نطاق رؤية الأوسع والمستوى البؤري الأكبر من الكاميرا الواسعة للغاية كاميرا رائعة لتصوير فيديوهات الحركة.
ويمكن للمستخدمين التكبير والتصغير للتبديل بين الكاميرات الثلاثة، بينما تعمل ميزة تقريب/إبعاد الصوت على التوفيق بين الصوت وإطار الفيديو للحصول على صوت أكثر ديناميكية. ومع نظام iOS 13، يحصل الجميع على أدوات قوية لتعديل الفيديو منها التدوير والقص وزيادة التعريض للضوء واستخدام الفلاتر مع الفيديوهات في التو واللحظة. ومن السهل إجراء كل هذه التعديلات ومراجعتها في لمحة، ما يجعل المبتدئين قادرين على إنتاج مشروعات فيديو بجودة احترافية.
ويرتقي النظام ثلاثي الكاميرات بصور بورتريه إلى مستوى جديد، حيث يسمح بإمكانية الاختيار بين إطار الكاميرا الواسعة والكاميرا المقربة للمسافات، فيتيح نمط بورتريه مع نطاق رؤية أوسع يكون مثاليًا عند التقاط صور بورتريه لعدة أشخاص. أما الكاميرا المقربة للمسافات فتتميز بفتحة عدسة أكبر ƒ/2.0 لالتقاط ضوء أكثر بنسبة 40 بالمئة مقارنة بجهاز iPhone Xs لتحظى بصور وفيديوهات أفضل.

أبل تراهن على تجربة غامرة
ويستخدم الجيل الجديد من ميزة HDR الذكية التعلم الآلي المتطور للتعرف على الأهداف الموجودة داخل إطار الصورة ثم تستخدم تلك الميزة ذكاءها لتسلط الضوء عليها مرة أخرى للحصول على صور طبيعية بتفاصيل مذهلة.
كما يتوفر فلاش True Tone جديد أكثر سطوعًا بنسبة 30 بالمئة. وبالإضافة إلى ذلك، سيتوفر في وقت لاحق من هذا الخريف نظام Deep Fusion، وهو نظام جديد لمعالجة الصور يعمل بفضل المحرك العصبي Neural Engine في شريحة A13 Bionic. ويستخدم Deep Fusion التعلم الآلي المتطور لمعالجة الصور بدقة البكسل لتحسين تركيب الصورة وتفاصيلها وتقليل الضوضاء في كل جانب من جوانبها.
وتوفر واجهة الكاميرا بتصميمها الجديد تجربة غامرة تعمل إلى جانب النظام ثلاثي الكاميرات والشاشة التي تغطي الواجهة بالكامل لتسمح للمستخدمين برؤية ما يقع خارج إطار الصورة والتقاطه فيها.
وللمرة الأولى، أصبح بإمكان المستخدمين تسجيل الفيديو بسهولة من دون الحاجة إلى الخروج من نمط ”صورة“ مع ميزة QuickTake عن طريق الضغط باستمرار على غالق الكاميرا لبدء التسجيل، كما تقدم كاميرا TrueDepth الجديدة كاميرا 12MP جديدة مع نطاق رؤية أوسع لالتقاط صور سيلفي.
فالجيل الجديد من ميزة HDR الذكية يتيح التقاط صور طبيعية، وتتمتع فيديوهات السيلفي المعبرة بطلّة جديدة تمامًا مع كاميرا TrueDepth التي أصبح بإمكانها تسجيل فيديو 4K بما يصل إلى 60 إطارًا في الثانية والتصوير بالحركة البطيئة بمعدل 120 إطارًا في الثانية.

لمزيد من My Phone اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق