اغلاق

رئيس مجلس عيلوط يخاطب القيادة: ‘خلص مُتنا وإنتو تحكوا ‘

انتقد ابراهيم حسن ابو راس رئيس مجلس عيلوط المحلي، القيادات العربية في البلاد ، مطالبا الرؤساء وأعضاء الكنيست بـ " تسليم المفاتيح". كما قال غاضبا مخاطبا القيادات
Loading the player...

خلص متنا وإنتو تحكوا‘.
وفي رده على سرال مراسل موقع بانيت فتح الله مريح حول سبب هذه التصريحات قال: "الكلام الذي يقولونه يكررونه مرارا وتكرارا. نفس الحكي. نريد قرارات. يقولون اضراب غدا. بعد ان نضرب يوما ماذا استفدنا؟ نحن نريد نتيجة، والتي قد تكون بقيام 65 رئيس سلطة محلية مع أعضاء الكنيست، بأن يبقوا مضربين في الكنيست حتى تحل مشكلتنا. لماذا نترك الشعب يضرب؟ من اين سيعيش؟ نحن نقبض معاشاتنا ولكن ماذا مع من لديه عائلة واولاد؟"
أضاف:" الرؤساء مهددون اكثر من الشعب. وعلى الرؤساء ان يسلموا المفاتيح لوزارة الداخلية وان يفعل اعضاء الكنيست بالمثل، وان نقول للمؤسسة انك لا تحمينا.  يوميا هناك استهداف للرؤساء . يوميا هناك اطلاق نار في البلدات العربية".
ومما قاله:" الحكومة تريدنا ان نذبّح بعضنا ، ونحن نلعب في ملعبها".   

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق