اغلاق

دراسة جديدة تحذّر من مضاعفات بدانة الأطفال

بدانة الأطفال تشكّل خطراً على صحتهم، الكثير من الدراسات والأبحاث تناولت هذا الأمر من أجل تحذير الأمهات لتجنّب العوامل التي تؤدي إلى سمنة الأطفال،


صورة للتوضيح فقط - تصوير: iStock-kwanchaichaiudom

مثل تناول الأطعمة غير الصحية والمشروبات ذات المستويات العالية من السكر، وعدم انتظام النوم، والإفراط في استخدام الشاشات، وانخفاض النشاط البدني، وغيرها من العوامل التي تؤثر سلباً على وزن الطفل.

أخيراً، نشرت صحيفة إنديان جورنال أوف إندوكرينولوجي، دراسة كشفت عن مضاعفات خطيرة للبدانة على صحة الأطفال، حيث أشارت نتائج الدراسة إلى أن البدانة تضاعف خطر إصابة الطفل بمرض السكري 4 مرات، وتزيد احتمال إصابته بمتلازمة التمثيل الغذائي، وارتفاع ضغط الدم، والكوليسترول، وعدم انتظام ضربات القلب.
وأفادت الدراسة أن زيادة وزن الطفل بنسبة 20% عن الوزن الطبيعي تُعد بدانة، أما ما يقل عن هذه النسبة فهي زيادة في الوزن.

وتشير تقارير منظمة الصحة العالمية لعام 2016، إلى أن هناك 41 مليون طفل تحت سن 5 سنوات مصابون بالبدانة، 48% منهم في قارة آسيا، و25% منهم في قارة أفريقيا.
وتهيب التقارير الطبية بالأمهات بضرورة الحرص على اتباع الطفل نمط حياة صحي يحميه من الإصابة بالبدانة، ويقيه خطورة مضاعفاتها.

 

 

 

لمزيد من العائلة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق