اغلاق

طفله سيُولد يتيما ولن ينادي ‘ابوي‘- زوجة القتيل بحادث الطرق بالنقب ستلد بعد ايام

بعد يوم واحد من تشييع جثمان المرحوم الشاب حسين هاشم ابو قويدر (30 عاما) من سكان قرية الزرنوق غير المعترف بها في النقب، والذي لقي مصرعه بحادث طرق بين
Loading the player...

شاحنتين قرب البحر الميت ليلة الأحد، فإن بيت الأجر في مضارب العشيرة يستقبل آلاف المعزين من شتى المناطق لمواساة العائلة في مصابها الجلل. 
 مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما زار بيت العزاء لمواساة أفراد العائلة، وليستمع منهم حول هذه المصيبة التي احلت بهم خاصة ان المرحوم ترك خلفه طفلين وزوجة حامل سوف تلد طفلهما الثالث بعد أيام دون رب العائلة. 
 وجيه ابو قويدر قريب المرحوم قال: "بالنسبة لما حصل مع المرحوم حسين ابو قويدر فهو يعمل ميكانيكي وذهب لمساعدة أحد السائقين في مفرق روتم قرب البحر الميت، وخلال تصليح الشاحنة فقد اصطدمت بهم شاحنة أخرى مما تسبب بانقلاب الشاحنة عليه وتوفي في المكان رحمة الله عليه". 
وعن قريبه المرحوم يقول وجيه: "حسين شاب يبلغ من العمر 30 عاما كان متزوجا وأب لطفلين وترك خلفه أيضا زوجة حامل في شهرها التاسع. وكان انسانا رائعا وذي أخلاق حميدة وصاحب علاقات اجتماعية مع كل المنطقة ولكن أمر الله وما شاء فعل، الله يرحمه ويسامحه".

يجب إيجاد الحلول لحوادث الطرق
ويضيف وجيه ابو قويدر: "للأسف الشديد أصبحت حوادث الطرق آفة ومصيبة وخاصة في مجتمعنا العربي والبدوي خصيصا ، نسأل الله أن يعافينا من هذه الآفة التي تحصد ارواح الشباب وليس اي شباب انما خيرة الشباب . نسأل الله أن نجد حلولا لحوادث الطرق التي فيها عدة متهمين منها الشوارع والدولة والسائقين ، ولكن لا نقول إلا ما يرضي الله: انا لله وانا اليه راجعون".
ويوجه ابو قويدر رسالة إلى السائقين: "يا سائقين يا شباب الله يعطيكم العافية، تذكروا أن وراءكم أهل وأمهات واطفال، عليكم السياقة على مهل، والمقولة تقول: سوق على مهلك توصل بسرعة . خذو بالحسبان امهاتكم واباءكم واقاربكم واطفالكم".


صور خاصة


تصوير بانيت


عم الفقيد

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق