اغلاق

جمعية أصدقاء الناصرة في لوس أنجلوس تحيي النضال ضد الجريمة

تلقى رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية محمد بركة، رسالة من "الجمعية العربية-الأميركية لأصدقاء الناصرة"، تعبر فيها عن "دعم الجمعية، لنضال جماهيرنا

 
 صور من مكان جريمة قتل بهاء عرار في جلجولية، تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

العربية في الداخل، ضد تواطؤ الحكومة وشرطتها مع الجريمة واستفحالها".
وقالت الرسالة، إنه "ببالغ الاهتمام نتابع أخباركم عامة من كل مدينة ومن كل قرية وفي كل المناسبات كوننا لا تفصلنا عنكم سوى المسافة الجغرافية التي يتضاءل تأثيرها مقابل مزايا وسائل التواصل الاجتماعي. لذلك نحن معكم نعيش الأحداث السارة والمؤلمة بالتفاصيل.
وعلى خلفية ازدياد حالات العنف التي تعصف بأهلنا بالبلاد، تبعث لكم الجمعية العربية الأميركية لأصدقاء الناصرة نداء التضامن- وهو أضعف الأيمان- بأن تتماسكوا وتقفوا صفا واحدا مع قياداتنا الحكيمة في مواجهة حالات زعزعة الأمان والاطمئنان في مجتمعنا في الداخل".
 وقالت الجمعية، "اننا نثمن عاليا المواقف الحكيمة للأطر الاجتماعية والسياسية في معالجة قضية العنف مثل لجنة المتابعة برئاسة الاخ محمد بركة، والقائمة المشتركة بكل مركباتها برئاسة الاخ أيمن عودة والشركاء حاملي مشعل المسؤولية، مثل الأخ د. أحمد طيبي والأخ د. امطانس شحادة والاخ د. منصور عباس وكل الأعضاء المحترمين واللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية ورئيسها المحامي مضر يونس".
وتابعت الجمعية في رسالتها، "قد لا نتناغم مع خطوة اغلاق المدارس في الاضراب الأخير، لكننا وبلا شك نتفهم قرار الاغلبية التي رأت في هذه الخطوة منفذا مقنعا لزيادة تأثير الضغط والتماسك الشعبي. وفي هذه السياق ايضا نوجه كلمة شكر للأخوة الاعلاميين والصحافيين الذين سخّروا كل امكانياتهم لدعم خطوات التصدي لظاهرة العنف عامة والعنف ضد النساء".
وختمت الرسالة، "كلنا أمل أن تكثفوا الجهود في سبيل اتخاذ جميع الوسائل الممكنة لانجاح مساعيكم المباركة".
وتم توقيع الرسالة، بأعضاء إدارة الجمعية: د. نبيل خوري، د. نبيل عزام، المؤسسان. وجريس صايغ، رئيس. عبلة فاهوم، نائبة الرئيس. أريج بشارات، سكرتيرة. علا صايغ، أمينة الصندوق. توفيق بشارات، مسؤول العلاقات العامة. الأعضاء، راغدة خوري، علا بشارات، شكري صايغ، الياس بشارات، فاتنة صايغ، شيرين زيناتي، ريمون حايك، شفيقة حايك، سهير عزام".

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق