اغلاق

إليكِ 5 أسباب وراء أهمية اتحاد الأم والأب

إنها لعبة فطرية يلعبها الأطفال كبالون اختبار، حيث يرفض أحد الوالدين أمراً ما، فيتجه الطفل إلى الطرف الآخر من أجل الحصول على ما يريد، لذا فإن اتحاد الأم والأب بشأن


صورة للتوضيح فقط - تصوير iStock-Deagreez

تربية أطفالهما والتعامل معهم هو أمر حاسم بالنسبة إلى الأسرة والطفل.
 حتى إن كان الوالدان منفصلين، فإن التفاهم بشأن أطفالهما واتحاد قراراتهما، هو أمر صحي يصب في مصلحة الأطفال. وهناك 5 أسباب تكمن وراء أهمية اتحاد الأم والأب، وتدفعك إلى السعي إلى تحقيق هذا الاتحاد تحت أي ظرف..
 
1- الاتحاد يساعد كلا الوالدين على بناء علاقة قوية مع الأطفال
إذا كانت العلاقة هي أن أحد الوالدين صارم، والآخر يقدّم للطفل كل ما يريد، فإن علاقة الطفل بالطرف الصارم تتأثر سلباً، لذا فإن الاتحاد يؤدي إلى استفادة الطفل من القرارات الجيدة، ويجعل الوالدين مشتركين في المسؤولية، ما يجعل علاقة الطفل بكل منهما جيدة.
 
2- الاتحاد يساعد على تعزيز احترام الوالدين
الخلافات الظاهرة بين الأب والأم قد تشجع الطفل على عدم احترام أحدهما، لذا فإن الخلافات بين الوالدين خاصة تلك التي تتعلق بتربية الطفل، يجب أن تُدار باحترام بعيداً عن الطفل، وبالتالي هذا يجبر الطفل على التعامل مع جبهة موحّدة، ما يدفعه إلى احترام هذه الجبهة الموحدة، فليس من السهل احترام منزل منقسم.
 
3- اتحاد الوالدين يساعد في بناء شخصية الطفل

مثل الماء الذي يبحث عن نقطة منخفضة، فإن الطفل يبحث عن الطرف الأقل مقاومة، لهذا إذا كان الوالدان غير متحدين بشأن قرارات التربية، فإن الطفل يبحث عن الطرف الأضعف لتلبية رغباته وإخفاء مشاكله، وبالتالي فإن الاتحاد بين الأم والأب بشأن قرارات التربية والانضباط والفضائل، يفيد في عملية بناء شخصية الطفل.
 
4- الاتحاد نموذج جيد للطفل
الخلافات بين الوالدين لا مفر منها، ولكن الطفل يراقب طريقة التعامل معها، لهذا فإن اتحاد الوالدين يضرب للطفل مثالاً جيداً في الاحترام والتفاهم والمرونة، كما تقدم إليه نموذجاً مثالياً لما يجب أن تكون عليه العلاقة بين الزوجين، ما يساعده على تكوين علاقة صحية في المستقبل.
 
5- الاتحاد الآن يعني زواجاً أقوى في المستقبل
حاولي ألا تكون لديكِ رؤية قصيرة المدى تتعلق بأطفالك فحسب، حيث أن عملية التربية تستمر لسنوات، ثم يخرج الأبناء من المنزل تاركين الوالدين، لهذا فإن علاقتك بزوجك يجب أن تحصل على اهتمامك، وأن تحرصي على ألا تتأثر سلباً بسبب الخلافات المستمرة تجاه تربية الأطفال، لذا فإن السعي إلى تحقيق الاتحاد والتفاهم الآن، يمنحكِ علاقة أفضل بزوجك في المستقبل.

لمزيد من بانيت توعية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق