اغلاق

موظفو مجلس كفرمندا يتظاهرون ويمتنعون عن استقبال الجمهور

نقل موقع بانيت، بالتعاون مق قناة هلا، وقائع الوقفة الاحتجاجية التي جرت صباح اليوم في ساحة المجلس المحلي في كفرمندا، بعد الحادثة الاخيرة التي اعتدي خلالها على
Loading the player...
Loading the player...

أشخاص في المجلس وعلى بناية المجلس. وشارك في الوقفة موظفو مجلس محلي كفر مندا ورئيس المجلس المحلي مؤنس عبد الحليم . ويفيد مراسل موقع بانيت  ان المجلس المحلي اتخذ خطوة اعتصامية بعدم استقبال الجمهور احتجاجا على ما جرى.

مؤنس عبد الحليم : لا نشعر بالأمان داخل المجلس
ما حدث اشعل الضوء الأحمر. نشعر أننا في خطر داخل المجلس ولسنا في امان. تم الاعتداء على محروس عبد الحليم بوجود شهود ومسؤولين، بشكل مباشر من قبل العشرات. لا يوجد من يقول لهم اخجلوا واستحوا. من الصعب العمل في ظروف من هذا النوع".

رئيس لجنة الموظفين :  هناك من يشعر بالخوف
نادر عبد الله، سكرتير لجنة الموظفين قال:" لأول مرة يحدث هجوم على المجلس المحلي بهذا الشكل خلال اجتماع أعضاء ورئيس المجلس. جميع أعضاء المجلس المحلي، معارضة وائتلاف حاولوا منع ما حدث. هنالك موظفون يشعرون بالخوف، ونحاول احتواء الأمور ونأمل خيرا.
من جهته قال جمال طه مدير قسم المعارف: "ما حدث وجد صدى كبيرا في البلد لأنه لأول مرة أرى مثل هذا الاعتداء على  المجلس المحلي الذي يقدم الخدمات. فأنا اعمل هنا منذ 20 عاما ولم ار مثل هذا الامر من قبل على هذا الصرح الذي يقدم الخدمات لجميع سكان كفر مندا دون استثناء ".


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق