اغلاق

وكيل وزارة الأوقاف: سنبذل أقصى جهودنا للارتقاء بالتعليم الشرعي وتطويره

أكد وكيل وزارة الأوقاف والشئون الدينية د. عبد الهادي الأغا أن الوزارة ستبذل أقصى ما بوسعها من جهد للارتقاء بقطاع التعليم الشرعي وتطويره،


 وكيل وزارة الأوقاف والشئون الدينية د. عبد الهادي الأغا خلال زيارته لكلية الدعوة الإسلامية

سواء على صعيد الكليات أو المدارس الشرعية.
جاء ذلك خلال لقائه بموظفي الكلية في فرع الجنوب، بحضور مدير عام التعليم الشرعي وعميد الكلية د. شكري الطويل، ومدير عام الوعظ والإرشاد د. وليد عويضة، ومدير عام وحدة القدس والمخطوطات د. يوسف فرحات، ومدير عام العلاقات العامة الإعلام أ. أنور أبو شاويش، ومدير الإعلام رمزي النواجحة.
وقال الأغا: "التعليم الشرعي له أهمية بالغة ودور كبير في صناعة مستقبل الأمة، وإننا نتطلع إلى تخريج جيل من بين أسوار وقاعات هذه الكلية يحملون لواء التحول والتغيير والنصرة لهذه الأمة المباركة".
مضيفاً: "هذا يتطلب منا أن نبذل أقصى الجهود لتحقيق ما نطمح إليه، وأن نقدم برامج تطويرية إبداعية بشكل مستمر".
وأوضح وكيل الوزارة "أن هناك تحديات وصعوبات قد تواجهنا في تحقيق أهدافنا، لكننا سنبذل ما بوسعنا من أجدل أداء الأمانة التي استرعانا الله عليها".
معبراً عن "جزيل شكره وتقديره لجميع العاملين في حقل التعليم الشرعي في كلية الدعوة الإسلامية على ما يقدمون من جهود لإنجاح مسيرة الكلية".
من جهته شكر الطويل الوزارة على اهتمامها الكبير بالتعليم الشرعي، ومتابعتها المستمرة لكلية الدعوة الإسلامية بفرعيها في محافظتي الشمال والجنوب.
مؤكدًا "أن جميع العاملين في الكلية محاضرين وإداريين يقومون بواجباتهم الموكلة إليهم على أكمل وجه".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق