اغلاق

علماء الفلك يكتشفون سادس كوكب قزم في المنظومة الشمسية

أثبت علماء الفلك أن مؤشرات الجسم الفضائي Hygiea من حزام الكويكبات تتطابق مع المتطلبات اللازمة لاعتباره كوكبا قزما.


صورة للتوضيح فقط ، تصوير: adventtr-iStock 

وتفيد مجلة NatureAstronomy، التي نشرت هذا الاكتشاف، بأن الفريق العلمي الدولي حصل بمساعدة جهاز الاستقبال SPHERE المثبت على أكبر تلسكوب VLT في المرصد الأوروبي الجنوبي ESO على صور جديدة للكويكب Hygiea، تشكل أساسا لتحويله من كويكب إلى كوكب قزم.
وهناك أربعة شروط من أجل منح صفة كوكب قزم للجرم السماوي، فيما يحوز Hygiea على ثلاثة منها، وهي أنه يدور في مدار حول الشمس، وليس قمرا تابعا لكوكب آخر، ولا يمكنه بخلاف الكواكب الأخرى من تنظيف مداره من الأشياء الأخرى. أما الرابع فيجب أن تكون له كتلة كافية ليتخذ شكل الكرة تحت تأثير جاذبيته الذاتية. لكن الدراسات الأخيرة أكدت أن شكله كروي وحددت أبعاده.
ومبدئيا يمكن لهذا الكوكب القزم أخذ تسمية أصغر كوكب قزم من سيريس كأصغر كوكب قزم في المنظومة الشمسية، حيث أن قطره يزيد قليلا عن 430 كيلومترا، في حين قطر كوكب سيريس 950 كيلومترا. ويعتبر كوكب بلوتو أكبر الكواكب القزمية الخمس المعترف بها رسميا، حيث يبلغ قطره حوالي 2400 كيلومتر.

 

لمزيد من عالم الفضاء اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق