اغلاق

تلفزيون ج يتبنى حملة ضد التنمر

في ظل تفشي ظاهرة التنمر بين النشأ وطلبة المدارس وظهور عدة حالات على شبكة الانترنت، تلفزيون ج التابع لمجموعة beIN الإعلامية بصدد إطلاق حملة للحد



 
من هذه الظاهرة، وذلك من خلال ورشة العمل التي نظمها تلفزيون ج حول موضوع التنمر والتي قدمتها الدكتورة ناهد الحسن - اختصاصية الطب النفسي والعصبي،  وبحضور مدير إدارة محتوى وقنوات الأطفال السيدة جواهر النصر والدكتور مأمون المبيض استشاري الطب النفسي وعدد من موظفي وإداري تلفزيون ج، حيث تناولت الدكتورة عدة محاور تسلط الضوء على مفهوم التنمر وعناصره، وما هو دور المدرسة في الوقاية والعلاج ، إلى جانب ذلك دور المجتمع ووسائل الاعلام في الحد من هذه الظاهرة.
وفي هذا السياق، ستساهم حملة تلفزيون ج في رفع وزيادة الوعي لإيجاد بيئة داعمة وسليمة من خلال الخطة البرامجية القادمة والتي تتضمن برنامج حواري جديد سيتم إطلاقه قريبا على الشاشة بالإضافة إلى تنظيم الأنشطة والفعاليات الهادفة وأيضاً تفعيل دور حسابات تلفزيون ج عبر مواقع التواصل الاجتماعي لتحقيق رؤية الحملة، من خلال تقديم خدمة إعلامية مجتمعية تصب في أهداف القناة والمحاولة في تقويم سلوك الأطفال ومنحهم الفرصة في التعبير عن أنفسهم.
وفي هذا الإطار، يبث تلفزيون ج برنامجاً جديداً من الإنتاج الداخلي "كن مكاني" تقديم المذيعة مروه خميس حيث يركز البرنامج على ظواهر سلوكية أخلاقية وتربوية مثل التعاون، عزة النفس، الإيثار، حسن النوايا.. الخ، بمشاركة الاتصالات المباشرة مع الأطفال ومنحهم الفرصة لإبداء آرائهم في المواقف التي يتعرضون لها في الحياة.
وسيظل تلفزيون ج محافظا على مضمونه الترفيهي الهادف الذي يشمل برامج الحملات الإبداعية وحملة الطعام الصحي والعلوم وغيرها.

 

لمزيد من برامج وتلفزيون اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق