اغلاق

تقرير يكشف عن موجة من مناشير الكراهية ضد القائمة المشتركة وممثليها

عممت القائمة المشتركة بيانا ، تطرقت فيه الى نتائج تقرير تمحور حول الخطاب العنصري ، ضد القائمة المشتركة وممثليها من خلال منشورات باللغة العبرية ، عبر شبكة الانترنت .


صورة من القائمة المشتركة

وأوضحت القائمة المشتركة في بيانها بان " مؤسسة بيرل كاتزنلسون بالتعاون مع شركة Vigo للأبحاث عبر الانترنت، كشفت عن موجة الكراهية في اللغة العبرية عبر الإنترنت ضد نواب القائمة المشتركة والنائب أيمن عودة رئيس القائمة المشتركة على وجه الخصوص ".
ونوهت المشتركة في بيانها الى ان " التقرير يحلل التحريض ضد النواب العرب من خلال تصنيف حسب الاحداث السياسية التي أثرت على اشتعال هذا التحريض ، وتم دراسة أكثر من نصف مليون محادثة في أي لحظة إلى جانب المراقبة المعاصرة . ويتضمن تقرير الكراهية أيضًا تحليلات متعمقة للتحريض وعروض الكراهية في اللغة العبرية ، والتي تشمل كلا من التحليل الكمي والنوعي ".
وقد درس هذا التقرير بعمق البيانات والعبارات والكلمات ذات الصلة المرتبطة برئيس القائمة المشتركة ، عضو الكنيست أيمن عودة ، عضو الكنيست أحمد الطيبي والقائمة المشتركة - في الجوانب السلبية والتحريضية والعنيفة (لا تشمل النقد أو الاستياء المشروعين) ، وكانت الفترة الزمنية التي تم فحصها هي ما بين 15.9.2019 إلى 20.11.2019.
وأورد بيان المشتركة تفاصيل عن نتائج التقرير ، موضحا ما يلي : " تم العثور من استطلاع وتحليل المحادثات عبر الانترنت على 31،548 محادثة تذكر عضو الكنيست أيمن عودة على الشبكات الاجتماعية.
تم تصنيف 2،497 منشور ، 8 ٪ من المنشروات عن النائب عودة ، بأنها منشورات كراهية. ما يقرب من نصف (45 ٪) منهم يدعو إلى العنف.
كانت القضية الأبرز في خطاب الكراهية والتحريض تجاه عودة تصنيفه كمن يشكل تهديداً محتملًا لأمن الدولة إذا أصبح رئيسًا للمعارضة وتلقى تحديثات أمنية من رئيس الوزراء ، وشكل هذا الموضوع 20٪ من خطاب الكراهية والتحريض ضد النائب عودة.
وصنفت 16% من المنشورات النائب عودة على انه ارهابي ".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق