اغلاق

مرسيدس-بنز تبهر الجميع بنموذجها الجديد أفاتار

أبهرت مرسيدس-بنز الجميع بمعرض CES لعام 2020 الجديد بتقديمها لنموذج "أفاتار" المستقبلي الجديد، والذي كما يشير الاسم تم اقتباس تصميمه من العالم الفضائي التخيلي الذي قدمته سلسلة


الصورة للتوضيح فقط-تصوير: iStock-Sjoerd-van-der-Wal

أفلام Avatar (أفاتار) التي عرض الجزء الأول منها في 2009.
وكان تقديم هذا النموذج كجزء من عن شراكة مرسيدس-بنز مع سلسلة أفلام أفاتار السينمائية والتي تم الإعلان عنها مؤخرا، حيث يشير هذا النموذج لما قد تحمله المركبات والسيارات من تكنولوجيا وتصميم في المستقبل البعيد.
ومن أول نظرة لهذا النموذج نجد أنه يبتعد تماما عن أي سيارة تقليدية موجودة في الوقت الحالي، وذلك لأن مقصورة قيادته لا تضم أي أزرار أو عجلة قيادة للتحكم في السيارة، ويوجد كبديل لهذه الأجزاء زر تحكم ضخم مضيء على يمين السائق ومن خلاله يمكن التحكم في وظائف السيارة، بالإضافة لقدرته على قراءة العلامات الحيوية للسائق ومنها نبض القلب على سبيل المثال.
كذلك تبين أن هذا النموذج يضم مقعدين فقط ويحمل أبواب شفافة، بالإضافة لإطارات تضم مصابيح LED مصممة بشكل يشبه الزهور والنباتات الغريبة التي ظهرت في الفيلم.
وبالنسبة لمحرك هذا النموذج فذكرت مرسيدس-بنز أنه مزود بنظام دفع كهربائي متطور جدا يحمل 4 محركات كهربائية (محرك مدمج بكل إطار)، ويضم بطارية بقدرة 110 كيلو وات ساعة، والتي تم صنعها من مواد طبيعية لا تضم عناصر نادرة أو سامة مثل باقي البطاريات الحالية، ما يعني أنها بطارية يمكن إعادة تصنيعها بنسبة 100%.
ويمكن شحن هذه البطارية بالكامل في 15 دقيقة فقط، كما أنها تستطيع مد النظام الكهربائي للسيارة بالطاقة لمسافة أقصاها 700 كيلومتر، كما يتميز نظام الدفع الكهربائي بخاصية الدفع الكلي عند تشغيل المحركات الأربعة معا في نفس الوقت، وتبلغ القوة الكلية لهذه المحركات 470 حصان.

 

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من سيارات من العالم اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
سيارات من العالم
اغلاق