اغلاق

الشيخ وجاره ، بقلم : حازم ابراهيم

كان لشيخ فقيه جار سكير فاسد فنصحه الشيخ ان يترك شرب الخمر حتى تعب من كثرة نصحه فتركه ، وذات يوم طرقت الباب زوجة السكير تدعو الشيخ الفقيه للصلاة


حازم ابراهيم - صورة شخصية                 

على زوجها الميت السكير فرفض الشيخ ان يصلي عليه صلاة الجنازة ، وفي منامه جاءه السكير ، وهو يتمش في بساتين من الجنة  ويقول : قولوا للشيخ الفقيه : الحمد لله أن الجنة لم تجعل بيده ! فلما افاق سأل زوجته عن حاله ، فقالت : هو كما تعرف عنه ، غير انه كان في كل يوم جمعة يطعم ايتام الحي ، ويمسح على رؤوسهم ويبكي ويقول : ادعوا لعمكم ، فلعلها كانت دعوة احدهم ، فندم الشيخ  اشد الندم وتذكرا قول النبي صلى الله عليه وسلم : إن احدكم ليعمل بعمل اهل النار حتى ما يكون بينه وبينها إلا ذراع فيسبق عليه الكتاب فيعمل بعمل اهل الجنة فيدخلها ، وعَنْ جُنْدُبِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ رضي الله عنه ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : قَالَ رَجُلٌ : وَاللَّهِ لا يَغْفِرُ اللَّهُ لِفُلانٍ ، فَقَالَ اللَّهُ عزّ وجل : مَنْ ذَا الَّذِي يَتَأَلَّى عَلِيَّ أنْ لا أَغْفِرَ لِفُلانٍ ، إِنِّي قَدْ غَفَرْتُ له ، وَأَحْبَطْتُ عَمَلَكَ (رواه مسلم) ومعنى كلمة يتألَّى عليَّ أي من هو يحلف على الله ألاّ يغفر للرجل ذنبه وفي الحديث النبوي تحذير من احتقار احد من المسلمين ولو كثرت ذنوبه ، الله هو الذي يغفر الذنوب ويرحم عباده ، نسأل الله عزّ وجل ان يكفر عنا سيئاتنا وان يغفر لنا ذنوبنا وان يضاعف لنا اجورنا إنه هو السميع العليم  .  

لمزيد من مقالات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
مقالات
اغلاق