اغلاق

بسبب الطبيب:بطارية بقيت بجسم رضيع من المركز لشهر ونصف

عانى رضيع يبلغ من العمر سنة و 9 اشهر، لمدة 6 أسابيع، وكانت حياته معرضة للخطر، بعد أن ابتلع بطارية مستديرة، علقت في المريء. وبقي الطفل يتقيأ مرارا وتكرارا ولفترة

 
صور وصلتنا من مستشفى شنايدر

من الزمن، حتى انتبهت امه انه ليس على ما يرام. وحملته الى طبيب في منطقة سكناها، الذي ظن ان  الطفل مريض، وبقيت تأخذه لزيارة الطبيب على مدار شهر ونصف. ولم تجرى للطفل صورة اشعة الا بعد إصرار الام على ذلك، ليتين وجودة بطارية في جسمه الصغير.
وقال مستشفى شنايدر لطب الأطفال، حيث نقل الطفل لاحقا الى غرفة العمليات ان الطبيبة منار مطر تمكنت مع الطاقم الطبي من اخراج البطارية من جسم الرضيع وإنقاذ حياته، ويخضع في هذه الفترة للمراقبة وحالته في تحسن مستمر.

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق