اغلاق

عالجي سلوك طفلك الخاطئ دون انتقاد

يتسبب النقد الدائم لأطفالك في العديد من المشاكل النفسية و إيذاء الطفل، لذلك يجب أن يكون بشكل صحيح لجعل الأبوة أكثر فعالية ومتعة لكلا الجانبين!


صورة للتوضيح فقط تصوير : iStock-PeopleImages 

وهنا نطرح لكم كيف يمكن لكل أم أن تحول سلوك طفلها إلى الأفضل دون أن تكون قاسية، وحتى لا يأخذ الطفل الكلمات بشكل نقدي للغاية.

المحادثة بشيء إيجابي
حاولي أن تبدئي المحادثة بشيء إيجابي عن الطفل لكسر الجليد وتخفيف التوتر. من المهم أن تكوني محددة هنا، لن تنجح الكلمات العامة مثل "أنت طفل جيد". إذا كنت ستتحدثين عن سلوكهم، فمن الأفضل أن تتذكري لحظة تصرف فيها الطفل بطريقة لطيفة ويكون لها تأثير إيجابي على الآخرين.

لا للتعليقات المكررة
بمجرد التأكد من سماع الطفل لك، يمكنك معالجة المشكلات أو السلوك المضطرب. مرة أخرى يجب أن تكون الملاحظات والتعليقات محددة. عبارات مثل "أنا لا أحب سلوكك"، أو "يجب ألا تفعل ذلك مرة أخرى"، والابتعاد عن تأنيب الطفل، بل محاولة التوصل إلى حل معاً لتحسين الموقف.

 اطلبي رأي طفلك
اطلبي رأي طفلك، وحاولي الحصول على ملاحظات من طفلك هل لديه شيء يضايقه، وأخبري طفلك عن مدى حبك له.

ما هو الحديث البناء
من المهم الخروج من المحادثة بشكل صحيح؛ حتى لا يعتقد الطفل أنه خاب أملك وأنك لم تعودي تحبينه، ضعي حداً للحديث وحاولي عدم استخدام عبارات عامة وكلمات مفرطة.
نعلم جميعاً أنه لا يوجد أطفال مثاليون. لكن علينا دائماً أن نبحث عن الأفضل، ونبني طفلاً إيجابياً قادراً على الاستماع وتعديل سلوكه.



 

لمزيد من بانيت توعية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
بانيت توعية
اغلاق