اغلاق

‘فتح‘ إقليم سلفيت تسلّم كرسيا كهربائيا لطفل من بديا

سلّمت حركة فتح إقليم سلفيت كرسيا كهربائيا خاصا بذوي الاحتياجات الخاصة لطفل من بديا في محافظة سلفيت، بدعم سخي من مؤسسة "وفا الإندونيسية"،


صور من حركة فتح إقليم سلفيت

بحضور عبد الستار عواد أمين سر حركة فتح إقليم سلفيت، واعضاء الإقليم احمد عبد الكريم وعلي جاسر، والعقيد جهاد زبادي مدير المخابرات العامة في سلفيت، ومعتصم الرابي أمين سر منطقة بديا التنظيمية، واحمد واصف رئيس بلدية بديا واعضاء المجلس البلدي .
وقال عواد :" إن هذا الكرسي نسلمه اليوم لتوفير أقصى الإمكانات لخدمة أبناء شعبنا وفي مقدمتهم الأسر المحتاجة والمعوزة وذوي الاحتياجات الخاصة في محافظة سلفيت، ضمن الامكانيات المحدودة لدينا"، شاكراً مؤسسة "وفا الإندونيسية" لتوفير الكرسي الكهربائي، حرصاُ على مواصلة جهوده المؤسسة بالإستجابة لحاجات الحالات الإنسانية.
وأكد عواد ان هذه المساعدات تأتي في إطار حرص حركة فتح على تقديم المساعدات والتسهيل على الناس خاصة ذوي الاحتياجات الخاصة لأبناء شعبهم، مضيفاً ان المساعدة لذوي الاحتياجات الخاصة هي واجب إنساني واخلاقي واجتماعي نتعهد بالحفاظ عليه .
بدوره ، شكر واصف دور حركة فتح بمساعدة ذوي الإعاقة وكل من يحتاج المساعدة، مؤكداً على مساندتهم والوقوف إلى جانبهم، مشيراً أن الكرسي الكهربائي من شأنه ان يسهل على الطالب صفوان ممارسة حياته الاعتيادية ويسهل عليه الذهاب إلى المدرسة والعودة منها.
وعبر الطفل صفوان وعائلة عن امتنانهم وشكرهم لحركة فتح مؤسسة "وفا الإندونيسية" بتوفير الكرسي الكهربائي، والذي يساعد أبنهم في حياته اليومية .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق