اغلاق

ضوابط الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

السؤال : شخص متعاقد مع شركة، وأثناء عمله كان هناك منكرات في الشركة، وكان يمنعها بيده عند عدم الاستجابة للنصيحة، وكان القائمون على الشركة متضجرين منه؛


صورة للتوضيح فقط ، تصوير : Pattanaphong Khuankaew iStock

لأن في هذه المنكرات جرّ نفع لهم، كالاختلاط، والغناء، لكنهم كانوا محكومين بالعقد، فلم يستطيعوا فصله، وعند انتهاء العقد، قامت الشركة بالتمديد لكل الموظفين عداه، فهل يحق لهم ذلك؟ وماذا تنصحونه أن يصنع معهم في حال كان يحق لهم ذلك، خاصة أن المنكرات ستعود في حال عدم التمديد له؟ بارك الله فيكم.

الإجابــة
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:
 فلا يلزم أصحاب الشركة تجديد العقد للموظف بعد انقضاء مدة العقد السابق. ونصيحتنا له أن يداوم على الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وفق ضوابطه الشرعية .
وننصحه بالرفق، والحلم؛ فإنّه من آداب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، قال شيخ الإسلام ابن تيمية -رحمه الله- في رسالة: الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر: جاء في الأثر عن بعض السلف، ورووه مرفوعًا، ذكره القاضي أبو يعلى في المعتمد: "لا يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر، إلا من كان فقيهًا فيما يأمر به، فقيهًا فيما ينهى عنه، رفيقًا فيما يأمر به، رفيقًا فيما ينهى عنه؛ حليمًا فيما يأمر به، حليمًا فيما ينهى عنه". انتهى.
والله أعلم.

ملاحظة : نرجو من جميع الاخوة المعقبين عدم نشر ايميلاتهم في الزاوية الدينية وسيحذف أي تعقيب يشتمل على ايميل، كذلك نرجو ان تكون المقالات مختصرة قدر الامكان وليس دراسات مطولة.هذه الزاوية هدفها خدمة اهلنا ومجتمعنا من خلال الكلمة الهادفة الخاطرة المفيدة. نلفت الانتباه انه في حال تم نقل مادة عن مصادر اخرى دون علم المصدر ينبغي ابلاغنا في موقع بانيت كي نزيل المادة فورا.

لإرسال مواد للزاوية دنيا ودين، إرسالها عبر البريد الالكتروني panet@panet.co.il

لمزيد من دنيا ودين اضغط هنا

لمزيد من دنيا ودين اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
دنيا ودين
اغلاق