اغلاق

جعفر فرح : ‘على المشتركة التركيز على استقطاب المصوتين‘

في حديث مباشر من حيفا خلال برنامج هذا اليوم عبر فضائية هلا لمدير عام مركز مساواة جعفر فرح مع الصحفي والاعلامي بلال شلاعطة ،
Loading the player...

 تطرق لرد المشتركة على تصريحات نتنياهو ولبيد، اذ قال: "الجمهور العربي لديه قيادة والليكود لا يفصل بين المواطنين العرب وقيادتهم، فالهجوم الذي كان في الانتخابات السابقة هو نفس الهجوم الذي نراه اليوم على المجتمع العربي ، هناك بعض التعديلات لان الليكود سقط عمليا من حوالي 15 الف صوت حصل عليها من المجتمع العربي في انتخابات شهر اذار الى اقل من 8 الاف صوت ، وعمليا ارتفع حزب كحول لفان وحصل على حوالي 35 الف صوت في انتخابات الكنيست التي جرت في شهر أيلول الماضي ، ففهم نتنياهو ان لديه إمكانية ليرتفع في المجتمع العربي ويكثف هجومه على مخزون الأصوات في المجتمع العربي خاصة وان ليس هناك فرقا كبيرا بين غانتس ونتنياهو بما يتعلق بصفقة القرن وتبين ان لديهما نفس التوجه السياسي ، خاصة بعد ان تبنى غانتس على صفقة القرن ومن ضمنها ما يتعلق بمنطقة المثلث ، فاصبح لا فرق بينه وبين نتنياهو . لذا يقول الليكود انه طالما استطعنا استقطاب غانتس باتجاهنا في الموضوع السياسي، معنى ذلك اننا نستطيع ان نستقطب قسما من المصوتين العرب ممن صوتوا لغانتس في شهر أيلول الماضي".

"على القائمة المشتركة العمل على اخراج المصوتين للتصويت"
وأضاف فرح: "على القائمة المشتركة ان لا ترد على هجوم نتنياهو والتركيز على العمل على استقطاب المصوتين وإخراج المصوتين الى التصويت في يوم الانتخابات، وهذا اهم شيء، لانه عمليا نحن نرى ان نسبة التصويت كانت في انتخابات شهر أيلول حوالي 60 % ، وارتفاع بنسبة 10 % يمكن ان يضيف ثلاثة أعضاء كنيست اخرين للقائمة المشتركة .  التعامل مع حملة الليكود هو مضيعة للوقت لان الليكود يحاول استقطاب أصوات غانتس ، بمعنى من له مصالح سياسية بين كحول لفان والليكود ، ومن يصوت لكحول لفان وميرتس يمكن ان يصوت لليكود في هذه الانتخابات . معركة القائمة المشتركة الأساسية يجب ان تتركز في رفع نسبة التصويت وإخراج الناخب الى صناديق الاقتراع وتجاهل حملة الليكود التي تهدف الى استقطاب أصوات من كحول لفان واستعادة أصوات من كحول لفان الى الليكود ".

"غانتس ونتنياهو يشكلان تيارا واحدا والمشتركة يمكن ان تكون البديل"
وحول سؤال عن رد القائمة المشتركة على تصريحات قادة كحول لفان بانهم يرفضون دعم المشتركة لهم من الخارج، أجاب فرح قائلا: "في تصوري ان حزب كحول لفان وتحديدا بيني غانتس ويائير لبيد ذاهبان نحو تشكيل حكومة وحدة وطنية ، فلقائهم مع ترامب وتبنيهم صفقة القرن يدلل على انهم ليسوا بديلا حتى للناخب اليهودي ، فانا لو كنت ناخبا يهوديا ما كنت ساصوت لحزب كحول لفان لانهم عمليا ليسوا بديلا لليكود. القائمة المشتركة الان تستطيع ان تطرح بديلا ، فالانتخابات اليوم هي بين المجتمع العربي وكجول لفان مع الليكود سوية لانهما عمليا اقتصاديا واجتماعيا وسياسيا يشكلان تيارا واحدا".
وخلص جعفر فرح الى القول : " الحملة الغبية التي يقودها نتنياهو ضد المجتمع العربي قادت في شهر اذار الى أيلول الى ارتفاع نسبة التصويت في المجتمع العربي . نتنياهو اغضب العرب في انتخابات أيلول وهو يواصل بحملته الحالية اغضاب العرب في الانتخاب المقبلين عليها بعد عدة أيام ونتنياهو لن يستفيد من تحريضه على المجتمع العربي في داخل الشارع اليهودي ".


جعفر فرح


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق