اغلاق

براء وليال من حرفيش تتخليا عن شعرهما وتحلقان عَ ‘الزيرو‘ دعما لمرضى السرطان

في خطوة جريئة وغير مفهومة ضمنا ، تتّسم بها كل معاني العطاء والانسانيّة قامت الشقيقتان التوأم ليال وبراء فارس من قرية حرفيش ، بقصّ شعريهما لتتبرعان به
Loading the player...

لمرضى السرطان .
مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما التقى الشقيقتين ، في قرية حرفيش الجليليّة حيث قالت ليال  :" كانت فكرتي منذ البداية كي أعيد الابتسامة لمرضى السرطان من جديد ، حيث اقترحت الموضوع على شقيقتي ولكنها رفضت ، وبعد ذلك اخبرتني أمي أنها ستقوم بتنظيم يوم لدعم مرضى السرطان وسوف يتم خلاله التبرع بخصلات شعر للمرضى " .
وأضافت ليال :" كنت أفكر في الموضوع منذ 3 شهور تقريبا ، وعندما اقترحت الموضوع على أمي قامت بدعمي ، بعد ذلك لقيت دعما من عائلتي وأصدقائي وأبناء بلدي ، ولم أتلق ردود فعل سلبية " .
وأكدت ليال أنها ترى نفسها بعد أن قصت شعرها لصالح مرضى السرطان " أحلى وأجمل " ، مضيفة :" المظهر الخارجي ليس كل شيء في الانسان ، هناك أناس مشردون ليس لديهم مكان يأويهم ويفتقدون للشعر وللأسنان لكن قلوبهم جميلة جدا " .
 
" أمي كانت الداعم الأول والأكبر لنا "
من جانبها ، قالت براء لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما  :" كنت مترددة ورافضة لفكرة التبرع في بداية الأمر ، لكن لاحقا وبعد أن تبرعت بشعري تبين لي أن الموضوع جميل جدا ، فمرضى السرطان بحاجة للدعم " .
وأضافت براء :" عارضت الفكرة في البداية لأنني كنت غير مهيأة للتخلي عن شعري ، فهو أغلى شيء في الفتاة ، ثم تقبلت الفكرة بعد أن قامت شقيقتي بقص شعرها " .
ومضت بالقول :" أمي كانت الداعم الأول والأكبر لنا ، واقربائي أيضا " .
وأكّدت الشقيقتان التوأم على أهميّة العطاء ووجّهتا رسالة عبر موقع بانيت وصحيفة بانوراما تدعو الى دعم كل من هو محتاج من أجل الوصول لمجتمع أرقى وأفضل تسوده المحبّة ويغلب عليه حب العطاء .


تصوير عماد غضبان مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق