اغلاق

لوك أويل: اقتراح أوبك بخفض إنتاج النفط كاف لدفع الأسعار مجددا إلى 60 دولارا للبرميل

قال ليونيد فيدون نائب رئيس لوك أويل ثاني أكبر شركة منتجة للنفط في روسيا لرويترز إن اقتراح أوبك بخفض إنتاج النفط بما يصل إلى مليون برميل يوميا


KIRILL KUDRYAVTSEV/AFP via Getty Images

يكفي لتحقيق توازن في السوق ودفع أسعار النفط مجددا إلى 60 دولارا للبرميل.
وتصريح فيدون قد يلمح إلى أن روسيا ربما تكون مستعدة للموافقة على مقترحات أوبك بتخفيضات جديدة للإنتاج.
وتجتمع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤها في المجموعة المعروفة بأوبك+ في فيينا يومي الخامس والسادس من مارس آذار لبحث خطوات إضافية لدعم السوق النفطية إذ يهدد الأثر الاقتصادي لانتشار كورونا بالنيل من الطلب على الخام.
وتضمنت الدعوة الأولى لدعم الأسعار اقتراح خفض الإنتاج بمقدار 600 ألف برميل يوميا إلى جانب التخفيضات الحالية بواقع 1.7 مليون برميل يوميا وتنتهي في الشهر الحالي. واقترحت أوبك فيما بعد تخفيضات أكبر تصل إلى مليون برميل يوميا. ولم توافق روسيا بعد على أي تخفيضات جديدة.
وقال فيدون "فيروس كورونا... عامل قصير الأمد يؤثر على أسعار النفط... سيكون هناك اجتماع لأوبك (والمنتجين المستقلين)، سيتم اتخاذ إجراءات تعويضية مما سيخرج فائض النفط من السوق وأسعار الخام ستنتعش".
وروسيا أكبر مصدر للنفط في العالم بعد السعودية.
والشراكة مع أوبك ضرورية لميزانية روسيا وعلاقاتها مع قادة الشرق الأوسط إذ تلعب موسكو دورا مهما في عدد من الصراعات في المنطقة.
واجتمع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع شركات نفط من بينها لوك أويل يوم الأحد وأشار إلى أنه يفضل تحركا مشتركا مع أوبك ولكنه أكد أن مستوى السعر الحالي للنفط مقبول لدى موسكو مشيرا إلى أن مشاركة روسيا قد تكون محدودة.
وتلمح تصريحات فيدون وهو أيضا ثاني أكبر مساهم في لوك أويل، إلى أن روسيا ربما تنضم لأوبك في تخفيضات جديدة. وفي ساعة متأخرة من مساء يوم الاثنين، صرح فيدون للصحفيين أن من المتوقع أن تخفض روسيا إنتاج النفط بما بين 200 و300 ألف برميل يوميا.
كما لمح إلى أن تخفيضات أوبك+ قد تزيد عن مليون برميل يوميا ولكن في مقابلة نادرة مع رويترز لاحقا، قال فيدون إن المقترحات الحالية ينبغي أن تكون كافية.
وأضاف "رأيي أن خفضا (مشتركا) بين 600 ألف ومليون برميل يوميا كاف لتحقيق توازن في السوق".
وقال إن هذا كاف لتعافي النفط إلى 60 دولارا للبرميل.
وتضخ لوك أويك 1.8 مليون برميل يوميا تقريبا وهو رقم مساو لإنتاج نيجيريا عضو أوبك، ومعظمه من روسيا. كما أن لدى الشركة عمليات في دول من الاتحاد السوفيتي السابق فضلا عن العراق وأفريقيا وأماكن أخرى.
وأضاف "مستعدون لخفض (إنتاجنا النفطي) بالقدر الذي سيتم إبلاغنا به. من الأفضل أن تبيع نطفا أقل بسعر أعلى".

 

لمزيد من اخبار الاقتصاد اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار الاقتصاد
اغلاق