اغلاق

كورونا في دربي تل ابيب : حجر صحي لعشرات المُشجعين

أعلنت وزارة الصحة ، ظهر اليوم الاربعاء أن الطالب المصاب بفيروس كورونا تواجد في دربي تل أبيب ، يوم 24 فبراير في ملعب بلومفيلد في يافا.


مجموعة صور التقطت خلال الديربي - تصوير : موقع بانيت وصحيفة بانوراما

وتفيد مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما انه بحسب وزارة الصحة ، فقد جلس الفتى المصاب  عند بوابة 8 في الملعب.
وحسب تعليمات وزارة الصحة  فان جميع الآلاف من المشجعين الذين جلسوا  قرب هذه البوابة سوف يضطرون إلى الدخول للحجر الصحي .

اكثر من 1000 طالب في الحجر الصحي
 وفي سياق متصل ، أعلنت وزارة التعليم أنه بعد أن تبين أن طالبا من الصف التاسع  يتعلم في مدرسة  في مركز البلاد ، مصابًا بفيروس كورونا ، يجب  تحويل ميع تلاميذ المدرسة الى الحجر الصحي   ، علما ان الحديث يدور عن 1150 طالبا في  مدرسة "المجلس الإقليمي برنر".
يشار الى ان الطالب عمل في متجر الالعاب " هبيراط هأدوم" في أور يهودا ، حيث أن مدير المحل عاد مؤخرا من إيطاليا. وتبين  لاحقا انه مريض بالكورونا ، كما تبين انه نقل العدوى الى نائبة مديرة في مدرسة في كريات اونو تواجدت في المتجر. وأصدرت وزارة الصحة تعليماتها لعزل طلاب المعلمة. والحديث عن طلاب في الصف الخامس.

وزارة الصحة : التحقيق بشأن الكورونا في المدرسة معقد
عقبت وزارة الصحة على قضية عزل اكثر من 1000 طالب من المدرسة في "المجلس الإقليمي برنر" ، في اعقاب إصابة احد الطلاب بالكورونا ونقل العدوى الى معلمة.
وقالت الوزارة ان " التحقيق معقد ويشمل عدة اهداف. من المرتقب ان نشهد تصعيدا  ".

ارتفاع عدد مصابي كورونا في البلاد الى 15 شخصا
في وقت سابق من اليوم ، أعلنت وزارة الصحة ، انه تم الكشف عن 3 مصابين إسرائيليين آخرين بفيروس كورونا. ويدور الحديث عن شاب عمل في متجر " هبيراط هأدوم" في اور يهودا،  زبونة كانت في المحل وشخص آخر عاد من إيطاليا يوم 29 فبراير الماضي وبقي معزولا في البيت.
وتبين لاحقا ان الشاب المذكور هو طالب في الصف التاسع في منطقة المجلس الإقليمي "برنر".
وذكرت الوزارة ان تأثرهم بالفيروس طفيف، وانه سيتم نشر أسماء الأماكن التي تواجدوا فيها عند استكمال التحقيق. وبهذا يرتفع عدد مصابي كورونا المعروفين للجهات الرسمية في البلاد الى 15 شخصا. وقد شفي اثنان منهم من الفيروس.

انهيار بدالات وزارة الصحة ونجمة داوود الحمراء
بعد النشر عن الكورونا في ملعب بلومفيلد في يافا، توالت الاتصالات على بدالات الهواتف الخاصة بوزارة الصحة ونجمة داوود الحمراء مما أدى الى انهيارها. فبعد الخبر بشأن الملعب شعر الكثيرون بالقلق والخوف خاصة من كانوا في المدرجات ، فباشروا الاتصالات للاستفسار عما ينبغي فعله.

وزارة الصحة تصحح تعليماتها بشأن الملعب: العزل لـ77 شخصا فقط
بعد ان أصدرت وزارة الصحة تعليماتها الأولية بأنه يتوجب على آلاف المشجعين الذين كانوا في مدرج البوابة 8 في ملعب بلومفيلد الدخول الى العزل لمدة اسبوعين، عادت بعد نحو ثلاث ساعات وعدّلت تعليماتها، وقالت انه يتوجب فقط على 77 شخصا فعل ذلك.
وبحسب بلاغ الوزارة "هذه هي المقاعد التي على من اشغلوها الدخول الى العزل لمدة 14 يوما، منذ يوم المباراة: بوابة 7-8، المنطقة 425، بين الصفوف 43-49، في جميع المقاعد، أيضا في جميع الصفوف بين المقاعد 169-179. باقي الحضور غير مطالبين بالعزل". 



















لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق