اغلاق

جلسة طارئة في زيمر اثر اطلاق النار على عضو المجلس غانم غانم : ‘ عمل غاشم ومنحط ‘

موجة من الاستنكار والامتعاض تشهدها قرى مجلس محلي زيمر اثر اطلاق النار الحي فجر اليوم على عضو المجلس البلدي غانم غانم والذي كان متوجها لأداء صلاة الفجر ،


غانم غانم - صورة من العائلة

مما ادى الى اصابته بجراح خطيرة، تم نقله على اثرها الى مستشفى مئير في كفارسابا لتلقي العلاج.
وعلى ضوء هذا الاعتداء عقد مجلس محلي زيمر جلسة طارئة ، مصدرا بيانا في ختام الجلسة يعبر من خلاله عن استنكاره الشديد لهذه الحادثة.
وجاء في بيان مجلس محلي زيمر :"في أعقاب اصابة عضو المجلس غانم غانم هذا الصباح بعيارات نارية من قبل مجهول اثناء توجهه لصلاة الفجر في مسجد ابثان، نحن رئيس وأعضاء المجلس المحلي وأهالي زيمر قاطبة نستنكر هذا العمل الغاشم المنحط النذل، والذي يستهدف الشرفاء الاتقياء، فما عهدنا بزميلنا غانم غير الاخلاق الحميدة وحبه للناس وخدمتهم وعمل الخير أينما كان، فإنّ هذا العمل النذل يهدف للفساد والتفرقة بين الاهل في بلدنا، خسئ من خططه كما خسئ من نفذه، فزيمر كانت وستبقى بلد الاخوّة والمحبة موحدة امام كل عمل غاشم، نذل وغير أخلاقي.
من هنا نسأل الله العلي القدير ان يكتب الشفاء العاجل لاخينا وزميلنا غانم غانم ويعيده لعائلته وأهله وبلده سالما غانما إن شاء الله، كما يتوجه المجلس المحلي لشرطة إسرائيل بالعمل الجاد والسريع وبكل ما أتيح لها من وسائل وأساليب لوضع يدها على الجناة لينالوا عقابهم أولا ولمنع الفتنه في بلدنا الوديع" - الى هنا نص البيان.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق