اغلاق

أسهم أوروبا تغلق على ارتفاع طفيف في ختام أسوأ أسبوع منذ 2008

قطعت الأسهم الأوروبية موجة خسائر دامت لست جلسات يوم الجمعة، لكن لم تحقق إلا مكاسب ضئيلة على مدار اليوم، حيث فقدت انتعاشة مبكرة قوة الدفع


تصوير : PashaIgnatov-iStock - صورة للتوضيح فقط .

 مع تعمق الاضطرابات الاقتصادية الناجمة عن فيروس كورونا.
وسرعان ما قلصت أسهم المنطقة، التي كانت في وقت سابق بصدد أفضل أيامها منذ أواخر 2008، مكاسبها بعد أن أعلنت إسبانيا حالة طوارئ في مواجهة تفشي الفيروس، في حين تفاقم الألم بتقارير تفيد أن الولايات المتحدة ستحذو حذوها.
وأغلق المؤشر ستوكس 600 القياسي مرتفعا واحدا بالمئة عقب انهيار قياسي بلغ 11.5 بالمئة يوم الخميس. والمؤشر منخفض 18 بالمئة للأسبوع، في أسوأ نزول أسبوعي له منذ الأزمة المالية في 2008.
وقال أندريا سيسيوني، مدير الاستراتيجية لدى تي.ال لومبارد في لندن، "هذه الإجراءات التي تضعها الحكومات هي مجرد قيود على الحركة - هي ضرورة، لكن على الرغم من ذلك، فإنه يظل لها أثر اقتصادي كبير، وهو ما تحاول السوق حتى الآن استيعابه."
فقد ستوكس 600 نحو ثلث قيمته منذ الذروة التي سجلها منتصف فبراير شباط، وتعمق هذا الأسبوع داخل نطاق المراهنة على انخفاض الأسعار.

لمزيد من اخبار الاقتصاد اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار الاقتصاد
اغلاق