اغلاق

منتدى لأطباء الطيبة لمواجهة كورونا والاستعداد للسيناريو الأسوأ

بادر عدد من أطباء مدينة الطيبة من مختلف العيادات وصناديق المرضى، الى إقامة " منتدى أطباء الطيبة"، وذلك من أجل التصدي لفيروس وكورونا والاستعداد لأسوأ

 
تصوير منتدى أطباء الطيبة

السناريوهات، بما في ذلك إقامة مستشفى ميداني في حال تشفى المرض بشكل كبير.
وعمم المنتدى بيانا جاء فيه :"
كما هو معروف يجتاح بلادنا والعالم في الآونة الأخيرة وباء فيروس الكورونا ،  
والذي يُشَّكل خطراً على شرائح المجتمع والفئات العمرية عامةً وفئة المسنين خاصة ً ، أصحاب الامراض المزمنة والمدخنين .
وفي ظل الظروف الطارئة ، تم يوم 16-3-2020  عقد اجتماع تأسيسي لمنتدى ‘أطباء الطيبة‘ الذي يتكون من أطباء ومديري العيادات من جميع صناديق المرضى في الطيبة ، حيث يهدف الى رفع مستوى الوعي الصحي وإرشاد وتوعية الناس في مجال الصحة عامةً , خاصةً في هذه الظروف الاستثنائية الراهنة .
من خلال هذا اللقاء تم التشاور وتبادل الرأي بين المُجتمعين لكيفية التوجه للجمهور في ظل هذا الوضع الصحي الخاص ومن ثم وضع خطة عمل بالتعاون مع البلدية ومع جميع أطراف وجمعيات اخرى في بلدنا الطيبة لمواجهة هذا الوباء الخطير .

"يجب أخذ الأمور بكامل الجديّة"
أضاف البيان:" يجب التنويه على أن الدواء لهذا الوباء حاليا يعتمد على وقف إنتشار هذا الفيروس ولهذا السبب يجب أخذ الأمور بكامل الجديّة ويجب إتباع تعليمات الأطباء وإرشادات وزارة الصحة من أجل التصدي لهذا الوباء ولهذا يجب : 
- الإمتناع عن الملامسة الجسدية بما في ذلك العناق والمصافحة بالأيادي .
 - غسل اليدين جيدا بالماء والصابون لمدة نصف دقيقة .
- إستعمال الجل الذي يحتوي على نسبة 70% من الكحول لتعقيم الأيدي .
- الإمتناع التام عن تدخين السجائر ، السجائر الإلكترونية أو النرجيلة .
 – يحظر على المرضى الذين يعانون الحُمّى والأعراض التنفسية مغادرة البيت ، ما عدا في حالات طوارئ طبية .
- الإمتناع عن التواجد في الأماكن المغلقة بالإضافة يجب الإمتناع عن تواجد أكثر من ١٠ اشخاص في مكان واحد ويجب الحرص على أن تكون مسافة مترين بين شخص واخر .
-يجب الإمتناع قدر الامكان على مغادرة البلاد .
 -يجب الامتناع قدر الإمكان عن إستخدام المواصلات العامة .
-الإمتناع للخروج للمجمعات التجارية , المنتجعات أو لشواطئ البحار .

الامتناع قدر الإمكان عن الوصول للعيادات
واردف البيان:" أما بالنسبة للمرضى ، يجب الإمتناع قدر الإمكان عن المجيىء للعيادات في البلد إلا في الحالات الطارئة ، ويمكن التواصل مع الطبيب عبر الهاتف ( مكالمة هاتفية أو مكالمة فيديو on-line) وهذا لمنع نشر العدوى في العيادة  اذا كان فيروس الكورونا لدى المريض..
أيضا خلال الاجتماع درسنا عدة خطوط عمل شاملة على المدى القريب والمدى البعيد أيضا.
بالنسبة لخطة العمل على المدى القريب يجب العمل على مسح ميداني للحلقات الضعيفة في مجتمعنا الطيباوي مثل المسنين المرضى الذين يعانون من أمراض مزمنة  والمسنين الذين يعيشون وحدهم أو دون إمكانيته بالتواصل مع الخارج ، لهذا يجب تكوين طاقم مهني من أجل الاستدلال على هذه الفئة من المرضى .
 بالنسبة للتسهيل على المرضى بالتواصل مع الطبيب ، اقترحنا فتح مركز لتلقي الاتصالات عن طريق الأطباء / الممرضات / عاملة اجتماعية من أجل التواصل الدائم .

مستشفى ميداني
واختتم البيان:" أما عن الخطة للمدى البعيد والأخذ بالاحتمالات بتفشي هذا الفيروس لكميات كبيرة بالبلد ، فيجب علينا أن نكون على أكمل استعداد ، فقد تحتاج الطيبة لدراسة إمكانية إقامة مستشفى ميداني ومركز طوارئ مع منظومة إسعاف ميداني ( دُرست عدة امكانيات منها الملعب البلدي أو المدارس أو أي مكان عام اخر...) وهذا من أجل تغطية احتياجات المرضى في حالة إنتشار الفيروس في البلد وأن نكون على استعداد وجاهزيّة تامة للتصدّي لهذا الوباء ، ومن هنا نتوجه للمسؤولين في هذا البلد لإتمام هذا الشيئ قبل فوات الأوان.
وبالنهاية ندعو جميع أهلنا الكرام الى الالتزام بتعليمات وزارة الصحة ، ونسأل الله لنا ولكم ولجميع الأمّة الصحة والسلامة"..

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الطيبة والمنطقة
اغلاق