اغلاق

ارتفاع الطلب على خدمات التوصيل للبيوت في الناصرة وأم الفحم

في ظل ازمة فيروس الكورونا الذي يجتاح البلاد، والتعليمات بعدم الخروج من المنازل وعدم الجلوس في المطاعم والمقاهي وغيرها ، انتعشت طلبات التوصيل الى البيوت أكثر ،


 تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

بحسب  ما أكده بعض العاملين في هذا المجال في مدينتي الناصرة وأم الفحم، وعليه قد يلاحظ الأهالي حركة اكثر نشاطا من ذي قبل للدراجات النارية التي تنقل الطعام والشراب واشياء أخرى للناس.
وفي حديث لموقع بانيت وصحيفة بانوراما، قال محمد عادل الغول، والذي يعمل في مجال توصيل الطلبيات للبيوت بأن "الطلبيات ارتفعت بشكل كبير منذ اغلاق المطاعم والمقاهي".
 وأكد : " نحن نعمل وفق توجيهات وزارة الصحة، حيث نضع الكمامات والمعقمات ، وطيلة الوقت نحاول التخفيف عن الاهالي  لكي لا يخرجوا من منازلهم".

اردان : "استعدوا لإغلاق شامل"
في وقت سابق امس، اصدر وزير الامن الداخلي جلعاد اردان تعليماته الى اجهزة الامن والشرطة الاسرائيلية بالاستعداد الى الاعلان عن اغلاق شامل في البلاد في اعقاب تفشي فيروس كورونا .
وحسب تقديرات الوزير اردان ، يمكن اتخاذ مثل هذا القرار في الأيام القادمة. كما قال أردان خلال مكالمة هاتفية  مع  جميع رؤساء أجهزة الأمن الداخلي إن قرار الانتقال إلى الإغلاق الكامل أمر صعب للغاية ، ولكن في الظروف الراهنة ، لا مفر منه.

تقديرات في البلاد : التعليمات الصارمة قد تستمر حتى الصيف - يشمل ايار وحزيران
وفي سياق متصل ،  قال نائب مدير عام وزارة الصحة البروفيسور إيتامار غروتو  خلال حديث لوسائل الاعلام صباح اليوم :" إن التعليمات  التي تشمل  استخدام المواصلات العامة ،  عدم  الخروج من البيت  واغلاق المدارس قد تستمر أسابيع أو حتى شهور. وقد تستمر حتى اشهر الصيف ، يشمل ايار وحزيران .
جدير بالذكر ان فيروس كورونا الذي ضرب اسرائيل وغيرها من دول العالم ، بعثر الحياة اليومية للمجتمعات والناس وأربك عاداتهم، في الوقت الذي تواصل السلطات الاسرائيلية تشديد الإجراءات لاحتواء الوباء ، وفي هذا الإطار قامت باغلاق المدارس والجامعات ومنعت التجمعات وأغلقت الاماكن والفضاءات العامة ووقفت الأنشطة الرياضية والدينية والثقافية. ويواجه المواطنون في البلاد صعوبة في التأقلم مع المتغيرات السريعة جدا الواجب اتباعها لحماية أنفسهم من الكورونا .
غير ان وزارة الصحة الاسرائيلية عادت وأكدت على ان " هذه التعليمات من شأنها ان تنقذ حياة البشر ، وان عدم الانصياع لها قد يدفع الى وضع يموت به الآلاف وان الوزارة بالتعاون مع كل الجهات ذات الصلة تعمل على كبح جماح هذا الوباء الحد من تفشيه في أوساط المواطنين في البلاد " .


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق