اغلاق

أبل تضع قيودا على التطبيقات المتعلقة بفيروس كورونا على متجرها

في محاولة من أبل لضمان مصداقية المعلومات الخاصة بالصحة والسلامة في متجر تطبيقاتها خاصة في ظل انتشار فيروس كورونا حول العالم، قامت شركة أبل بفرض


صورة للتوضيح فقط - تصوير: iStock-Natsicha

قيود صارمة حول التطبيقات المتعلقة بفيروس كورونا، إذ قامت أبل بشن عدة حملات صارمة على التطبيقات التي تتحدث عن فيروس كورونا منذ فترة بهدف منع أي معلومات مضللة أو مغلوطة قد تعمل على انتشار فيروس كورونا بين المستخدمين.
وبحسب مصادر اعلامية، فقالت أبل أنها تعمل على تقييم ومراجعة التطبيقات المتعلقة بفيروس كورونا للتأكد من البيانات التي يقدمها كل تطبيق حول فيروس كورونا وهل هي بيانات حقيقية أم مغلوطة والتي يمكنها أن تؤدي لسوء الوضع، وأشارت إلى أن مطوري التطبيقات التي تتحدث عن فيروس كورونا يجب أن يكونوا كيانات معترف بها مثل الهيئات الحكومية والمؤسسات التعليمية والطبية والمنظمات غير الحكومية التي تركز على الصحة والشركات ذات السمعة العالية والمصداقية في مجال الصحة.
وبحسب السياسة الصارمة الجديدة للشركة، فإن أبل سترفض تماما أي تطبيقات من مطورين بخلاف السابق ذكرهم كما سوف يتم منع أي تطبيقات أو ألعاب ترفيهية بها اسم كورونا أو تتحدث عن الفيروس.
وعند محاولة ارسال تطبيق يتحدث عن فيروس كورونا على متجر أبل، يجب تحديد خيار time-sensitive event لتسريع عملية التدقيق والمراجعة من قبل الشركة الأمريكية كما سوف تقوم أبل بإلغاء رسوم العضوية للمنظمات الغير ربحية والوكالات الحكومية التي تعمل على تطوير تطبيقات مهمة ومفيدة تتعلق بالوباء.

لمزيد من My Phone اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
My Phone
اغلاق