اغلاق

انخفاض مستمر في عدد حالات كورونا في الصين ولا إصابات في ووهان لسادس يوم

أعلنت الصين انخفاض عدد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا لليوم الرابع على التوالي مع تراجع عدد الحالات القادمة من الخارج بسبب إجراءات صارمة على المسافرين الدوليين


 (Photo by NICOLAS ASFOURI/AFP via Getty Images)

 بينما ركز صناع السياسات جهودهم على معالجة أثر التفشي على ثاني أكبر اقتصاد في العالم.
ولم تسجل مدينة ووهان، التي ظهر فيها المرض وأصبحت بؤرة أساسية لتفشيه، أي حالة إصابة جديدة لليوم السادس على التوالي بينما عادت شركات للعمل وبدأ سكان في استعادة الكثير من حياتهم الطبيعية اليومية بعد إغلاق دام نحو شهرين.
وقالت لجنة الصحة الوطنية إن الصين سجلت 31 إصابة جديدة بالفيروس في البر الرئيسي يوم الأحد، بينها حالة عدوى محلية واحدة، انخفاضا من 45 يوم السبت.
ومع تراجع عدد الإصابات يسارع صناع السياسة لإنعاش الاقتصاد الذي كاد يصيبه الشلل بسبب قيود مفروضة منذ شهور بهدف السيطرة على انتشار الفيروس.
وخفض البنك المركزي على نحو مفاجئ يوم الاثنين سعر الفائدة على اتفاقات إعادة الشراء العكسي 20 نقطة أساس هي الأكبر منذ نحو خمس سنوات.
وتطالب الحكومة الشركات والمصانع باستئناف العمل في الوقت الذي تطرح فيه إجراءات تحفيز مالي ونقدي من أجل التعافي مما يخشى أن يكون انكماشا اقتصاديا في الربع الذي ينتهي بنهاية مارس آذار.
وذكرت وسائل إعلام رسمية أن الرئيس شي جين بينغ حث الشركات على استئناف العمل حتى مع استمرار المعركة مع فيروس كورونا.
وعلى الرغم من أن عدد الحالات الجديدة للإصابة بالمرض انخفض بشكل كبير من الذروة التي كان عليها في فبراير شباط إلا أن السلطات قلقة من موجة تفش ثانية بسبب الصينيين العائدين من الخارج وأغلبهم من الطلبة.
وخفضت الصين الرحلات الجوية الدولية بدرجة كبيرة بدءا من يوم الأحد وحتى إشعار آخر بعد أن بدأت منع كل الأجانب تقريبا من الدخول يوم السبت.
وأثارت العودة إلى العمل أيضا مخاوف بشأن العدوى المحلية المحتملة مع تخفيف قيود السفر المفروضة على المناطق، ولاسيما بشأن حاملي الفيروس الذين لا تظهر عليهم الأعراض أو تظهر عليهم أعراض طفيفة.

لمزيد من عالمي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالمي
اغلاق