اغلاق

هل يقرب هذا مبابي من ريال مدريد؟

ذكرت صحيفة آس الإسبانية أن باريس سان جيرمان سيخسر أموال طائلة بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد التي شلت حركة كرة القدم بشكل كامل في العالم، وهذا


(Photo by UEFA - Handout/UEFA via Getty Images)

  ما قد يؤثر على مستقبل بعض اللاعبين المهمين في الفريق.
وأوضحت الصحيفة في تقريرها أن مجموعة فنادق “أكور” الراعي الرسمي الرئيسي لباريس سان جيرمان أكدت على عدم دفع المستحقات المالية المترتبة عليها للنادي في حال لم يتم استئناف الموسم.
وقال سيباستيان بازين الرئيس التنفيذي لمجموعة أكور “لا يمكن للجهات الراعية التبرع بالمال إن لم يكن هناك ظهور لعلامتها التجارية، في 1 يوليو، يجب أن يبدأ الموسم مرة أخرى، وإلا لن يتم الدفع لباريس سان جيرمان”.
بحسب الصحيفة المدريدية، فإن باريس سان جيرمان لن يتلقى الدفعة الثانية من الراعي الأهم له في الفترة الأخيرة إن لم يتم استئناف الموسم، وتقدر الدفعة بنحو 50 إلى 80 مليون يورو.
ومن المفترض أن يؤثر هذا بشكل واضح على ميزانية النادي الباريسي الذي كان يواجه مشاكل مع قانون اللعب المالي النظيف قبل فترة التوقف، فهو مهدد بخسارة الكثير من الأموال بسبب الأزمة الحالية، الأمر لا يقتصر على شركة أكور وحدها، فهناك أيضاً حقوق البث التلفزيوني لباقي المباريات في الموسم، بالإضافة إلى العديد من الشركات الراعية الأخرى التي ستتعذر عن تسديد باقي المستحقات المالية لهذا العام.
وقد يلعب هذا دوراً مهماً في مفاوضات ريال مدريد للتعاقد مع كيليان مبابي الصيف القادم، لكن يجب الإشارة أيضاً أن النادي الباريسي لديه حلول أخرى مثل بيع المهاجم البرازيلي نيمار ولاعبين آخرين، ليس شرطاً أن يضحي بأفضل لاعب لديه.

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق