اغلاق

الفلاح الخيرية تواصل مشروع ‘تصبيرة‘ الخيري في محافظات الضفة

واصلت جمعية الفلاح الخيرية في فلسطين، تنفيذ مبادرة لإفطار الصائمين على مفترقات الطرق للحد من السرعة وقت الإفطار طيلة شهر رمضان المبارك،


صور من الجمعية

ضمن برنامج تصبيرة على الطريق، الذي يتم بالتعاون مع هيئة التوجيه السياسي والوطني في المحافظات الشمالية.
وتمتد المبادرة للعام السادس على التوالي في كافة محافظات الوطن، مع الأخذ بالتدابير اللازمة في ظل حالة الطوارئ التي نعانيها نتيجة أزمة كورونا، والتي تهدف للحد من السرعة على الطرقات وقت الإفطار، وتوعيتهم بضرورة التمهل خلال قيادة مركباتهم، حفاظاً على أرواح المواطنين وتجنباً للحوادث نتيجة السرعة الزائدة، قبيل أذان المغرب طيلة شهر رمضان المبارك.
وتقوم فرق الفلاح التطوعية بالانتشار قبيل موعد الإفطار على المفترقات الرئيسية في محافظات الوطن، بتوزع التصبيرة وهي عبارة عن، (التمر والماء والكيك، والعصير) قبيل أذان المغرب.
وبدأت الحملة لهذا العام من محافظة جنين في المحافظات الشمالية، بمشاركة السيد بشار الجالودي مدير عام التوجيه السياسي والوطني في المحافظة، والعقيد سلطان زيود أبو الفجر مدير العلاقات العامة والإعلام في جهاز الأمن الوقائي، والأستاذ خالد أبو فرحة رئيس مجلس قروي الجملة السابق، وأفراد من قوى الأمن الوطني والوقائي.
وشملت المبادرة محافظة طوباس حيت تم التوزيع بحضور اللواء يونس عاصي محافظ طوباس والعقيد محمد عابد مدير عام التوجيه السياسي والوطني المحافظة، وفضيلة الشيخ محمد عبد الإله مدير عام أوقاف المحافظة، وأفراد من الضابطة الجمركية وجهاز المخابرات العامة والشرطة.
وتأتي هذه الخطوة في سياق التعاون بين هيئة التوجيه السياسي والمؤسسات الوطنية لدعم وإسناد المؤسسة الأمنية في ظل حالة الطوارئ المفروضة على البلاد بسبب فيروس كورونا.
وامتدت إلى محافظة طولكرم على حاجز المحبة المقام أول بلدة عنبتا، وشارك في التوزيع العقيد لؤي جابر والمقدم معين عدس والنقيب عوض فرج بالنيابة عن التوجيه السياسي والوطني، وعدد من أفراد جهاز الشرطة والأمن الوطني.
وفي محافظة قلقيلية العقيد خالد المدني مدير التوجيه السياسي والوطني في المحافظة وعدد من ضباط وأفراد الأمن الوطني والشرطة، شاملا المبادرة محافظة سلفيت بمشاركة المقدم رامي حسان مدير التوجيه السياسي والوطني في المحافظة والأستاذ أشرف العجرمي مدير الضابطة الجمركية وعدد من ضباط وأفراد الأمن الوطني، وأفراد من لجان الطوارئ والمتطوعين.
وفي السياق ذاته، شكر الشيخ مهنا نعيم نجم عضو الهيئة الإسلامية العليا وممثل الجمعية بمحافظات القدس والضفة هيئة التوجيه السياسي والوطني وتعاونها المستمر على مدار ستة سنوات، مؤكدا ان هذا النشاط بناء على توجيهات الدكتور رمضان طنبورة رئيس جمعية الفلاح الخيرية بفلسطين.
وقد لاقت الفكرة استحسانا لدى جميع المشاركين، مثمنين دور جمعية الفلاح الخيرية بفلسطين على نشاطها وبرامجها ومشاريعها الإنسانية، التي تهدف لتعزيز العلاقات الاجتماعية وتعزيز دور التكامل بين المؤسسة الرسمية والجمعيات الخيرية.
ويذكر أن إفطار الطريق يأتي ضمن سلسلة مشاريع تنفذها جمعية الفلاح الخيرية في شهر رمضان المبارك في فلسطين.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق