اغلاق

ما سبب ظهور طبقات حمراء على سطح كويكب ريوغو؟

يبدو أن علماء الكواكب اليابانيين وجدوا أدلة على أن طبقات حمراء على سطح كويكب ريوغو ظهرت بعد اقترابه الأخير من الشمس.


صورة للتوضيح فقط تصوير : Vanit Janthra

وذلك بعد تحليل صور فوتوغرافية التقطها مسبار "هايابوسا – 2" الياباني وقت هبوطه على الكويكب.
وقال العلماء إن وجود المادة الحمراء في كويكب ريوغو يمكن أن يفسر بأن مداره تغير مؤقتا منذ 300 ألف عام، ما تسبب في اقترابه من الشمس  حيث بدأ سطحه يسخن، ما أدى إلى احمرار طبقات من المواد العضوية على سطحه.
يذكر أن مسبار "هايابوسا – 2" أطلق إلى الفضاء في مطلع ديسمبر عام 2014 لدراسة كويكب ريوغو ونقل عينات من تربته إلى الأرض.
وأمل علماء الكواكب بأن ينقل المسبار إلى الأرض لأول مرة عينات من المادة البدائية الصافية للمنظومة الشمسية قام بجمعها في يوليو الماضي بعد قصف سطحه.
وقال رئيس البعثة الفضائية اليابانية، سايتيرو واتانابي، إن زملاءه ارتابوا في صفاء تلك العينات وذلك بعد تحليل الصور الفوتوغرافية الملونة التي أظهرت أن سطح كويكب ريوغو تغطيه طبقات من الصخور الحمراء والزرقاء اللون التي بدت طبيعتها غامضة إلى حد الآن.
ثم لاحظ العلماء أن عدد الطبقات الحمراء يقل عن عدد الطبقات الزرقاء، فتوصلوا إلى استنتاج مفاده بأن الصخور الحمراء تحتوي على ما تبقى من المواد العضوية التي احمرت بعد اقتراب الكويكب من الشمس.

 

لمزيد من عالم الفضاء اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالم الفضاء
اغلاق