اغلاق

معلمة تخلع فستان طالبة وتبقيها بالملابس الداخلية : الصور أثارت عاصفة ونقل الطالبة لمدرسة أخرى

أثارت قضيّة قيام معلّمة في احدى المدارس في بلدة بيتح تكفا في مركز البلاد ، بخلع فستان طالبتها الطفلة البالغة من العمر 7 سنوات ، وابقائها بالملابس الداخليّة

 
الصور التي نشرتها صديقة والدة الطالبة  على مواقع التواصل واثارت عاصفة 

لعدّة ساعات في المدرسة  موجة من ردود الفعل الغاضبة ، ووصلت القضيّة الى وزير المعارف الجديد يوئاف جالنت الذي أمر بفتح تحقيق في الموضوع ، وكذلك تمّ الإعلان عن نقل الطالبة الى مدرسة أخرى حيث أعلن رئيس بلديّة بيتح تكفا أنّ " الطفلة نُقلت الى مدرسة أخرى وسيتم توفير كل الوسائل والسُبل ليكون النقل سهلا ، وأضاف ان النقل تم بمصادقة أهل الطفلة ".
وكانت والدة الطفلة قد قالت لوسائل اعلام عبريّة : " طفلتي قالت لي بأنّها أُهينت ، لم أتوّقّع أنّ معلمات يستطعن فعل ذلك " .
يُذكر أنّ وزير المعارف أمر باجراء تحقيق حول الموضوع .حيث جاء في بيان صادر عن مكتبه : " الموضوع وصل الى الوزير الذي أمر بأجراء فحص وتحقيق شامل واطلاع مدير العام للوزارة على نتائجه من أجل تلخيص العبر ومنع حدوث حالات مماثلة في المستقبل " .

"  على ما يبدو فان الفستان لم يعجب المعلمة لأنّه كان بدون أكمام "
وعن تصرّف المعلّمة قالت الأم في حديث لوسائل الاعلام " على ما يبدو فان الفستان لم يعجب المعلمة لأنّه كان بدون أكمام ".
بدورها عقّبت المعلّمة على الحادثة بالقول : " لم يكن لدي اي نية بالمس بها ، جميع الطلاب تماما كابنائي وأهتم بهم ليلا نهارا .لم تكن لدي اي نية سيئة بما جرى وفهمت من الأمّ أنّ الطفلة تلبس بنطالا قصيرا تحت الفستان والطالبة لم تبد أي علامات تدل على أنّها متضايقة ، بل عادت الى الصف وجلست وتابعنا الدرس بشكل اعتيادي ، هي طالبة ذكية وتعرف قوانين المدرسة وتعرف بأنّ الفستان غير لائق ولا يتماشى مع قوانين المدرسة " .

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق