اغلاق

رئيس بلدية الناصرة: ‘ يجب أن لا ننجر خلف اي حزب .. سأتدخل لتحصيل الميزانيات للسلطات العربية ‘

قال رئيس بلدية الناصرة علي سلام في حديث لقناة هلا، ان تحويل الحكومة 31 مليون شيكل للسلطات المحلية العربية "جيد لأزمة الكورونا ، لكن للسلطات المحلية يجب
Loading the player...

الزيادة أكثر واكثر ، نحتاج 300 مليون بل مليارات لكي نستطيع سد العجز في السلطات المحلية العربية في إسرائيل. نحن نطالب بحقنا كان بإمكاننا ان نتجند اكثر. عندما رُفعت شعارات أمام مكاتب الحكومة، اعتقد انه كان علينا مواصلة رفع الشعارات وأن لا نعلن الإضراب مباشرة. الخطأ أننا أعلنا اضرابا وبعدها تم التوجه لمحكمة العدل العليا. تدخلت عدة جهات، تدخل أعضاء كنيست، تدخلت انا ورئيس مركز السلطات المحلية العربية  واليهودية . تجاوبوا معنا بالــ 31 مليون شيكل. انا بشكل شخصي علي سلام  رئيس بلدية الناصرة اكبر بلد في الوسط العربي ، أعد بأنه مثلما تدخلت في هذه المشكلة وكان لي لقاءات مع الوزراء ومديري عام الوزارات، سأتدخل حتى نحصل على الميزانيات المستحقة لنا. 3 اشهر في ظل ازمة الكورونا جعلت الوضع صعبا، وسنحصل على الميزانيات التي نستحقها، لأنه من حقنا الحصول عليها ولا يصنعون لنا معروفا بذلك".

وكان وزير الداخلية أرييه درعي قد قرر تحويل نحو 31 مليون شيقل للسلطات المحلية العربية كجزء من منحة الموازنة قبل نهاية شهر رمضان وعشية عيد الفطر. وتأتي هذه الخطوة بعد نحو 
أسبوع من قرار السلطات المحلية العربية بتعليق الاضراب الذي اعلنت عنه ، وسحب الدعوى القضائية لمطالبة الوزارات الحكومية بتسديد المستحقات .

"يجب لا ننجر خلف أي حزب"

حول الاضراب قال سلام  لقناة هلا :" حسب رأيي، اننا استعجلنا بالإضراب وكان يجب اتخاذ خطوات قبل الاضراب، لكن هذا الامر من ورائنا الآن وعادت السلطات المحلية للعمل ويجب ان نتوحد وان نضع أيدينا بأيدي بعض وان لا ننجر خلف أي حزب لأننا لا نتبع أي حزب، نحن رؤساء مجالس محلية وبلديات ويجب أن نعمل على هذا الأساس. اذا انجررنا وراء الأحزاب سيكون وضعنا صعبا. نحن لدينا حق ونريد هذا الحق. نشكر أعضاء الكنيست ، لكن يجب ان لا نكون تابعين لأي حزب ، لان هناك أحزاب اسهل شيء عليها ان تعلن الاضراب. انا ضد هذه القرارات لأنني عملت 20 سنة مع الجبهة والحزب الشيوعي ويجب ان لا ننجر مرة أخرى خلف هذا الحزب الذي اول شيء لديه إضرابات. نحن رؤساء مجالس وبلديات ولدينا حق وسنطالب بهذه الميزانيات".
حول الالتماس الى المحكمة العليا قال سلام لقناة هلا  : " أنا بعثت رسائل الى رئيس الحكومة، وزير الداخلية ، وزير المالية ورئيس مركز السلطات المحلية وطالبت بتخصيص ميزانيات. طالبوا الغاء هذه الشكوى ليجلسوا مع الرؤساء وفعلا جلسوا مع الرؤساء وتم قرار تحويل ميزانيات 31 مليون شيكل". الحوار الكامل في الفيديو المرفق...

 


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق