اغلاق

الاعراس في ظل الكورونا - بقلم : أحمد شقير

احتار الرجل في امره ماذا يفعل وكيف يتصرف في زفاف ابنه في ظل الاغلاقات التي تطلقها الحكومة ، واخرها تحديد المدعوين الى 100 شخص


احمد شقير

 حبذا لو يمتثل صاحب العرس بهذا العدد القليل لزواج ابنه او ابنته .
انني مع الرأي الذي يقول ان الكورونا جاءت كي تعلمنا درسا في التعامل والدقة والانضباط ،اي والله حبذا لو نمتثل بتلك القواعد التي تريحنا في التعامل والعيش ، في اعتقادي ان العرس الصغير انجح بدرجات من العرس الكبير من جميع النواحي وخاصة للحفاظ على سلامة الجمهور.
 لقد استقبلت اليوم ضيوفا سرني جدا محافظتهم على التعليمات لقد كانوا يضعون الكمامات ثم طلبوا ان يحتسوا القهوة بفناجين كرتون ثم جلسوا بعيدين عن بعض لا اقل من مترين ، حبذا لو نستمر بهذا الشكل من الالتزام وتنفيذ التعليمات حتى في اعراسنا ، وصدقوني العرس الصغير  الذي يكون في ظل الكورونا فيه حفاظا على سلامة وصحة بني البشر.
 والله من وراء القصد.
 


صورة للتوضيح فقط

هذا المقال وكل المقالات التي تنشر في موقع بانيت هي على مسؤولية كاتبيها ولا تمثل بالضرورة راي التحرير في موقع بانيت .
‎يمكنكم ارسال مقالاتكم مع صورة شخصية لنشرها الى العنوان:
bassam@panet.co.il

لمزيد من مقالات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
مقالات
اغلاق