اغلاق

‘فش معنا مصاري‘ - عاملو قطاع السياحة يتظاهرون بالقدس

" بدون سياحة فش معنا مصاري " ، هذا كان واحدا من الشعارات التي هتف بها المتظاهرون صباح اليوم الثلاثاء خلال تظاهرة كبرى نظمت في مدينة القدس
Loading the player...

  شارك فيها عدد كبير من العاملين في قطاع السياحة  ، في أعقاب جائحة الكورونا ،  التي  القت بظلالها الثقيلة ومسّت بقطاع السياحة في البلاد بشكل كبير ، فلا سياحة من الخارج والسياحة الداخلية تكاد تكون معدومة في اعقاب الازمة الصحية والاقتصادية التي تشهدها البلاد .

" السياحة هي  مصدر دخلنا ورزقنا ورزق بيوتنا ورزق ابنائنا ولا يوجد لدينا مصدر رزق اخر "
ودعا المتظاهرون رئيس الوزراء ووزير المالية الى انقاذ فرع السياحة الذي من شأنه أن ينقذ الاقتصاد الإسرائيلي ، وبالتالي انقاذ الاف الأشخاص الذين يعتاشون من السياحة  وخاصة في المناطق النائية البعيدة عن مركز البلاد .
وقال المتظاهرون ان فرع السياحة الداخلة الى البلاد والذي يضمّ مرشدين  ، وسائقي باصات ، مطاعم وباقي الخدمات السياحيّة يدخل لخزينة الدولة 8 مليار شيكل كل سنة ويعتاش منه ما يقارب الـ  40  ألف انسان في البلاد .
سامح شناوي من جديدة المكر مدير مكتب السياحة "رويال غروب"  تحدث لموقع  بانيت  وصحيفة بانوراما حول مشاركته في التظاهرة قائلا  : " هدفنا من التظاهرة هو ان نوصل صوتنا للحكومة التي لا تهتم ولا تكترث لامورنا وأحوالنا ، وهدفنا الضغط على الحكومة ومتخذي القرار لكي يقدموا لنا الدعم اللازم  ونقول لهم اننا لن نسكت ولن نتنازل عن حقوقنا  فمطالبنا هي ابسط الحقوق حيث أنّنا نشعر بالضرر المادي ، فالسياحة هي  مصدر دخلنا ورزقنا ورزق بيوتنا ورزق ابنائنا ولا يوجد لدينا مصدر رزق اخر " .

" نحن نريد ان نعمل لكي نعيش"
وأضاف شناوي : " اكثر المصالح تضرراً هي مكاتب وشركات السياحة  فمنذ شهر شباط وحتى شهر أيّار لا يوجد لدينا  اي دخل مادي  ، والله وحده  اعلم الى متى سوف يمتد هذا الوضع  لدينا الكثير من الالتزامات والمصاريف ، والدولة وعدت بالقروض والمنح  ولكن اتضح ان القليل حاز على قروض بسيطة والقسم الاخر لم يأخذ  اي شيء ".
 ووجه شناوي صرخة قال فيها  : " قاربنا على  الانهيار  ، نحن نريد ان نعمل لكي نعيش " .
وتابع : " اذا كان هناك مشكلة عامة فلا بد  ان تجد الحكومة لنا الحلول ونحن لا نطالب باكثر من حقوقنا الأساسية "  .
وبعث سامح شناوي من جديدة المكر مدير مكتب سياحة رويال غروب برسالة عبر موقع بانيت وصحيفة بانوراما قال فيها : " رسالتنا للحكومة ،   لا يمكن ان تتعرفوا على المواطنين فقط وقت الانتخابات  وباقي الوقت لا تفكرون الا بانفسكم  ، فمثلا بدلاً من زيادة رواتب الوزراء لكي يزدادون غنى ، كان هناك امور اكثر اهميه كالاهتمام بدخل بسيط للمواطن لكي يستطيع أن يعيش .هناك بيوت كثيرة تعتاش من السياحة  ولا بد ان تأخذزا ذلك بعين الاعتبار " .


تصوير يزن فواخيري - الصور وصلتنا من سامح شناوي

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق